«وجبة بلاستيك» مفضلة لديدان الأرض

«وجبة بلاستيك» مفضلة لديدان الأرض

دراسة أكدت اختيارها للنوع الحيوي
الاثنين - 8 شوال 1443 هـ - 09 مايو 2022 مـ رقم العدد [ 15868]

تعد ديدان الأرض مشهداً مرحباً به من قبل البستانيين والمزارعين، لأنها تعيد تدوير العناصر الغذائية من التربة، مما يجعلها في متناول النباتات. وعندما تحفر الديدان، فإنها تستهلك كل شيء تقريباً في طريقها، بما في ذلك التلوث البلاستيكي المجهري.
والآن، لاحظ الباحثون من كلية العلوم والهندسة البيئية بجامعة نانكاي الصينية في دراسة نشرتها يوم 6 أبريل (نيسان) الماضي دورية «العلوم البيئية والتكنولوجية»، التابعة لـ«الجمعية الكيميائية الأميركية»، أن ديدان الأرض تفضل في الواقع التربة مع بعض أنواع اللدائن الدقيقة، إلا أنها تهضم البوليمرات بشكل مختلف، وهو ما يثير مخاوف من تأثير ذلك على صحتها، وكذلك النظام البيئي.
وقد أصبحت التربة ملوثة بشكل متزايد بشظايا البلاستيك، خصوصاً البلاستيك الدقيق الذي يقل عرضه عن 5 ملم، والذي تحطم من نفايات بلاستيكية أكبر أو تم إطلاقه مباشرة من المنتجات ككتل صغيرة.
وفي السابق، أظهر الباحثون أن ديدان الأرض سوف تبتلع هذه الجسيمات الصناعية، حتى إنها تفككها إلى قطع أصغر. لكن أثناء عملية الهضم، من المحتمل أن تتضرر الحيوانات من المواد البلاستيكية الدقيقة نفسها أو المواد السامة التي تحملها الديدان.
وتقوم الشركات حالياً بإنتاج بدائل للمواد البلاستيكية القائمة على البترول مشتقة من النباتات أو قابلة للتحلل الحيوي أو كلاهما، تماماً مثل اللدائن التقليدية، ويمكن أيضاً لهذه «اللدائن الحيوية» أن تتفتت إلى دقائق مجهرية، لكن هناك معلومات محدودة حول ما إذا كانت ديدان الأرض ستبتلع هذه المواد أيضاً وتتحلل.
لذلك، أراد لي وانغ وزملاؤه من كلية العلوم والهندسة البيئية بجامعة نانكاي الصينية، مقارنة استعداد ديدان الأرض لاستهلاك التربة المحتوية على قطع مجهرية من البلاستيك الحيوي والبلاستيك المشتق من البترول، ودراسة الهضم في المختبر وإخراج الجسيمات.
ومن خلال وضع ديدان الأرض في غرف بها أنواع مختلفة من البلاستيك في مواقع معينة في التربة، وجد الباحثون أن الديدان تفضل التربة التي تحتوي على جزيئات متعدد حمض اللاكتيك (PLA) أو جزيئات البولي إيثيلين تيرفثاليت المشتقة من البترول (PET)، لكنها تجنبت بنشاط بعض أنواع شبه اللدائن الصناعية.
وعندما أضاف الباحثون الرائحة الحامضة التي تتكون منها جزيئات متعدد حمض اللاكتيك، وجزيئات البولي إيثيلين تيرفثاليت، إلى التربة، كانت الديدان تنجذب أيضاً، مما يشير إلى أن الروائح تجتذب الديدان كإشارات محتملة للطعام.
وفي تجربة أخرى، وضع الباحثون ديدان الأرض في التربة الممزوجة بجزيئات متعدد حمض اللاكتيك، وجزيئات البولي إيثيلين تيرفثاليت المجهرية، وأظهر تحليل الإفرازات أن أجهزتها الهضمية تكسر متعدد حمض اللاكتيك إلى أجزاء أصغر بكثير مما لوحظ مع بلاستيك البولي إيثيلين تيرفثاليت.
يقول الباحثون إن النتائج تظهر أن ديدان الأرض يمكن أن تعزز تكسير البلاستيك الحيوي، مثل متعدد حمض اللاكتيك في التربة. ويضيفون أن هناك حاجة إلى مزيد من الدراسات لتحديد كيفية تأثير الإخراج البطيء لشظايا جزيئات البولي إيثيلين تيرفثاليت على صحة هذه الديدان، وما إذا كانت الديدان خياراً لإزالة المواد البلاستيكية القابلة للتحلل من البيئة.


اختيارات المحرر

فيديو