أنس جابر تهزم هاليب وتتأهل لنصف نهائي دورة مدريد للتنس

أنس جابر تهزم هاليب وتتأهل لنصف نهائي دورة مدريد للتنس

الخميس - 4 شوال 1443 هـ - 05 مايو 2022 مـ رقم العدد [ 15864]
التونسية أنس جابر تواصل نتائجها الرائعة (إ.ب.أ)

بلغت التونسية أنس جابر المصنفة عاشرة عالمياً نصف نهائي دورة مدريد للتنس للألف نقطة، بفوزها على الرومانية سيمونا هاليب 6 - 3 و6 - 2.
ونجحت أنس جابر (27 عاماً)، أول عربية تدخل لائحة العشر الأوليات في العالم، في إقصاء هاليب حاملة اللقب مرتين في 2016 و2017 والمصنفة أولى عالمياً سابقاً. وهذه أوّل مرة هذه السنة تبلغ أنس جابر نصف نهائي إحدى بطولات الألف نقطة والثانية في مسيرتها بعد إنديان ويلز الخريف الماضي.
وتلتقي أنس جابر، أعلى مصنفة متبقية في الدورة، في نصف النهائي الفائزة من مباراة الأميركية أماندا أنيسيموفا والروسية إيكاتيرينا ألكسندروفا. وهو الفوز الـ31 لأنس في مدريد، لتقف على بُعد فوز واحد من معادلة رقم التشيكية بترا كفيتوفا.
وما زالت التونسية تبحث عن لقبها الثاني بعد تتويجها في دورة برمنغهام الإنجليزية على العشب العام الماضي، عندما أصبحت أول لاعبة عربية تحقق لقباً ضمن دورات رابطة المحترفات. وكان اللقاء الرابع بين جابر وهاليب (21 عالمياً) لكن الأول على الملاعب الترابية، فعادلت التونسية 2 - 2.
وكانت أنس جابر قد ثأرت من السويسرية بيليندا بنتشيتش وأقصتها من الدور السابق، بعد سقوطها أمامها الشهر الماضي في نهائي دورة تشارلستون الأميركية.
وفي منافسات الرجال واصل الصربي نوفاك ديوكوفيتش المصنف أول عالمياً سطوته على منافسه الفرنسي غايل مونفيس وهزمه بسهولة 6 - 3 و6 - 2 ليضرب موعداً مع البريطاني المخضرم أندي موراي الفائز على الكندي دينيس شابوفالوف الرابع عشر 6 - 1 و3 - 6 و6 - 2.
وتوقفت مباراة ديوكوفيتش ومونفيس قرابة نصف ساعة بسبب تساقط الأمطار عندما كانت النتيجة تشير إلى تعادل اللاعبين 2 - 2 في المجموعة الأولى، قبل أن تستكمل وينهيها الصربي في ساعة و28 دقيقة.
وقال ديوكوفيتش: «أعتقد أني خضت أفضل مباراة لي هذا العام. إذا ما أخذت في عين الاعتبار أنني لم أقدم أفضل مستوى لي في الدورات القليلة التي خضتها في الآونة الأخيرة، وكوني أبحث دائماً عن إيقاعي، فأنا راضٍ تماماً عن الأداء الذي قدمته».
وتابع حامل لقب 20 بطولة كبرى: «بذلت كل ما في استطاعتي لكي أستعد بدنياً وأقوم بتطور جميع الجوانب في لعبي من أجل خوض غمار هذه الدورة. أنا سعيد لأن جميع هذه الجهود آتت ثمارها، أنا أسير في الطريق الصحيح».
وبهذا الفوز ضمن ديوكوفيتش، المتوج ثلاث مرات في مدريد، أيضاً بقاءه أسبوعاً إضافياً في صدارة التصنيف العالمي للاعبين المحترفين. وسيكون اللقاء المقبل هو الأول للصربي مع موراي منذ نهائي الدوحة في يناير (كانون الثاني) 2017.
قال موراي المصنف أول عالمياً سابقاً والذي عانى إصابات كثيرة في السنوات الماضية: «نظرياً لا حظوظ لدي في المباراة، هو المصنف الأول عالمياً وأنا ألعب بمفصل حوض معدني»، علماً بأن الأسكوتلندي يتخلف أمام ديوكوفيتش 11 - 25 في المواجهات المباشرة.
وتأهل الألماني ألكسندر زفيريف (المصنف الثاني وحامل لقب 2018 و2021) إلى دور الـ16 بفوزه على الكرواتي مارين تشيليتش 4 - 6 و6 - 4 و6 - 4. وحسم الألماني البالغ 25 عاماً المباراة في ساعتين و17 دقيقة، ليضرب موعداً في الدور المقبل مع الأميركي سيباستيان كوردا الثلاثين أو الإيطالي لورنزو موزيتي الثالث والستين.


تونس تنس

اختيارات المحرر

فيديو