لافروف: «فاغنر» الروسية موجودة في مالي وليبيا على أساس تجاري

لافروف: «فاغنر» الروسية موجودة في مالي وليبيا على أساس تجاري

الاثنين - 1 شوال 1443 هـ - 02 مايو 2022 مـ
وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف (رويترز)

قال وزير الخارجية الروسي، سيرغي لافروف، في مقابلة مع شبكة «ميدياسيت» الإيطالية، إن مجموعة «فاغنر» العسكرية الروسية الخاصة موجودة في مالي وليبيا «على أساس تجاري»، وفقاً لوكالة الصحافة الفرنسية.

وجدد خلال المقابلة موقف موسكو الرسمي بأن «فاغنر» «لا علاقة لها بالدولة الروسية». وأضاف أن موسكو «أوضحت ذلك لزملائنا الفرنسيين عندما أصبحوا قلقين بعدما اتفقت (فاغنر) مع حكومة مالي على تقديم خدمات أمنية».

وتابع لافروف؛ في المقابلة التي نشرت الأحد: «أخبرني زميلي العزيز جان إيف لودريان وكذلك (وزير خارجية الاتحاد الأوروبي) جوزيب بوريل، في سبتمبر (أيلول) 2021، بصراحة أن روسيا ليس لديها ما تفعله في أفريقيا عبر القنوات الحكومية ولا من خلال الشركات العسكرية الخاصة؛ لأن أفريقيا منطقة (ذات أهمية) للاتحاد الأوروبي ولفرنسا».


وأضاف: «شرحنا أيضاً الوضع الذي تطور في ليبيا؛ حيث دُعيت هذه الشركة العسكرية الخاصة من جانب السلطات في مدينة طبرق حيث يقع مقر البرلمان الليبي». وقال: «إنها (شركة فاغنر) هناك على أساس تجاري، وكذلك الأمر في مالي».

ويشتبه في ارتكاب مجموعة «فاغنر» التي يعتقد أنها مقربة من الرئيس الروسي فلاديمير بوتين، انتهاكات في مالي وليبيا وسوريا.

وتقول الحكومة التي يهيمن عليها الجيش في مالي إن الروس الموجودين في البلاد هم مدربون عسكريون.


روسيا أخبار ليبيا مالي أخبار

اختيارات المحرر

فيديو