«الرياضة» تحفز الأخضر لمواجهة عمان بـ«جماهير الـ100 %»

«الرياضة» تحفز الأخضر لمواجهة عمان بـ«جماهير الـ100 %»

اليحيائي يغيب عن الأحمر بسبب تمزق عضلي... والعويس جاهز
الأربعاء - 22 جمادى الآخرة 1443 هـ - 26 يناير 2022 مـ رقم العدد [ 15765]

يختتم المنتخب السعودي مساء اليوم تحضيراته لمواجهة عُمان في مران رئيسي يقام على الملعب الرئيسي للمباراة «ملعب الملك عبد الله الشهير بالجوهرة المشعة في مدينة جدة» وذلك ضمن الجولة السابعة من التصفيات الآسيوية المؤهلة لمونديال قطر 2022.

ويضع الفرنسي إيرفي رينارد مدرب المنتخب السعودي اللمسات الأخيرة للنهج التكتيكي الذي سيعتمده لمواجهة منتخب عمان والذي سيبحث من خلال هذه المواجهة عن نقاطها الثلاث من أجل الاقتراب بصورة أكبر من التأهل للمونديال القادم.

ويتصدر الأخضر السعودي مجموعته الثانية برصيد ست عشرة نقطة وبفارق أربع نقاط عن أقرب منافسيه منتخب اليابان الذي يملك 12 نقطة مقابل 11 نقطة لمنتخب أستراليا، فيما يملك منتخب عمان سبع نقاط ثم الصين بخمس نقاط وأخيراً يحضر منتخب فيتنام دون أي رصيد نقطي في المركز الأخير لهذه المجموعة.

ورغم افتقاد المنتخب السعودي لخدمات القائد سلمان الفرج الذي يغيب عن مواجهتي عمان واليابان بداعي الإصابة التي لحقت به خلال مشاركته مع فريق الهلال، فإن الأخضر السعودي ينتعش بعودة الثلاثي سالم الدوسري وياسر الشهراني ومحمد العويس بعد غيابهم عن الجولتين الماضيتين أمام أستراليا وفيتنام بداعي الإصابة التي لحقت بهم.

وستمثل عودة الثلاثي إضافة فنية خاصة سالم الدوسري الذي يملك حلولاً فردية مميزة على سبيل المساهمة في الأهداف أو حتى تسجيلها، إذ يملك اللاعب أربعة أهداف في التصفيات كثاني الهدافين بجوار فهد المولد الذي يملك ذات الرقم فيما يتصدر الهدافين السعوديين في التصفيات المهاجم صالح الشهري بستة أهداف.

واطمأن رئيس الاتحاد السعودي على سلامة بعثة المنتخب العماني، التي أعلنت عن 3 إصابات بفيروس «كورونا» داخل صفوفها بعد المسحة التي أجريت لأفرادها لدى وصولهم إلى المملكة، منهم مصور المنتخب المرافق إلى جانب لاعبين من الفريق. وأعرب المسحل عن تمنياته بالشفاء العاجل للثلاثي المصاب، وبطيب إقامة بعثة المنتخب العماني في بلدهم الثاني المملكة.

وتغادر بعثة المنتخب السعودي إلى اليابان يوم الجمعة المقبلة؛ استعداداً لمواجهة منتخب «الساموراي» التي ستقام يوم الثلاثاء المقبل، على ملعب «سايتاما»، وذلك ضمن منافسات الجولة الثامنة من دور المجموعات. وسيُجري المنتخب السعودي في اليابان 3 حصص تدريبية، بحسب البرنامج الزمني المعلن؛ إذ ستكون أول حصة تدريبية يجريها بعد يوم من وصوله، وذلك يوم السبت، على الملعب الرديف لملعب «سايتاما»، قبل أن يخوض مرانه الرئيسي للمباراة يوم الاثنين، على ملعب المواجهة المرتقبة.

في المقابل، واصل المنتخب العماني لكرة القدم تحضيراته النهائية لمواجهة السعودية غدا الخميس وركز خلالها مدربه الكرواتي برانكو إيفانكوفيتش على تعزيز النواحي البدنية والتكتيكية، حيث أجرى مناورة كروية قسم فيها اللاعبين إلى مجموعتين.

وبدا برانكو حريصا على سرية التدريبات علما بأن اللاعبين حارب السعدي وجمعة الحبسي وجميل اليحمدي التحقوا بتدريبات الأحمر أول من أمس.

وكشف الاتحاد العماني لكرة القدم أمس في موقعه الإلكتروني عن إصابة لاعبه صلاح اليحيائي مع ناديه قطر القطري، حيث أثبتت التقارير الطبية للفحوصات التي خضع لها اللاعب تعرضه لتمزق من الدرجة الثانية على مستوى العضلة الخلفية، حيث يحتاج اليحيائي لفترة راحة لا تقل عن 3 أسابيع قبل العودة للتدريبات الجماعية والمنافسة وذلك بعد التأكد من تعافيه التام.

وقرر الاتحاد العماني لكرة القدم عدم سفر اللاعب إلى جدة للحاق ببعثة الأحمر حيث تم الاتفاق على أن يكمل اللاعب مرحلة علاجه بناديه قطر القطري.

من جانب آخر، أعلنت وزارة الرياضة عن رفع الطاقة الاستيعابية للحضور الجماهيري في مواجهة المنتخب السعودي أمام نظيره المنتخب العماني في التصفيات الآسيوية المؤهلة لمونديال قطر 2022 بصورة استثنائية إلى 100 في المائة في المواجهة التي ستقام مساء الخميس القادم على ملعب الملك عبد الله بمدينة جدة.

وأوضحت الوزارة: استمراراً لدعم مسيرة المنتخب في مشوار التصفيات وبناء على موافقة الجهات المعنية فقد تقرر رفع الطاقة الاستيعابية إلى النسبة الكاملة، مشيرة إلى أن الحضور في هذه المواجهة سيكون مقتصراً على الجماهير المحصنين بلقاح «كورونا» حسب العمر الأدنى المحدد لأخذ اللقاح وهو خمس سنوات وفقاً لحالتهم في تطبيق «توكلنا».

وأشارت الوزارة إلى التأكيد على الجماهير الرياضية بضرورة الالتزام التام بتطبيق الإجراءات الاحترازية، وارتداء الكمامات في كافة الأوقات، على أن تقوم الجهات المعنية بمتابعة تطبيق ذلك، واتخاذ اللازم في حال تم رصد أي مخالفات، حفاظا على سلامة وصحة الجميع.

ويأتي قرار الوزارة بمثابة الدعم الكبير للأخضر السعودي في مشواره الحاسم بالتأهل نحو المونديال خاصة أن مواجهة عمان ستكون هي المواجهة قبل الأخيرة التي سيخوضها المنتخب السعودي على أرضه مقابل خوضه مواجهتين خارج أرضه أمام اليابان والصين في الجولتين الثامنة والتاسعة على أن يختتم مشواره بملاقاة أستراليا في السعودية.

وكانت النسبة المتاحة للحضور الجماهيري قبل هذا القرار الاستثنائي هي نصف المقاعد لكل ملعب وذلك بعد تحديثات جديدة من وزارة الداخلية بناء على مستجدات فيروس «كورونا»، رغم أن النسبة المتاحة قبل ذلك كانت 100 في المائة.

ويحظى المنتخب السعودي بدعم جماهيري كبير في مسيرته بالتصفيات الحالية التي يقدم فيها أداء مثاليا ونتائج أكثر من رائعة، حيث يعتبر الأخضر السعودي هو المنتخب الوحيد في المجموعة الثانية الذي لم يتعرض للخسارة حتى الآن إذ حقق الفوز في خمس مباريات مقابل تعادله في مواجهة وحيدة.

وأطلق موقع «مكاني» الإلكتروني أمس بيع تذاكر مباراة المنتخبين السعودي والعماني وسط إقبال كبير في الساعات الأولى وسط أمنيات بأن يحظى اللقاء بحضور جماهيري كبير.

ولا يزال الموقف في المجموعة الثانية لم يتضح بعد رغم أن السعودية المتصدرة ستضمن إنهاء التصفيات في المراكز الثلاثة الأولى حال الفوز على عمان.

وتتصدر السعودية المجموعة برصيد 16 نقطة متفوقة بأربع نقاط على اليابان بينما تحتل أستراليا المركز الثالث برصيد 11 نقطة وسترحب اليابان بعودة تاكيفوسا كوبو صانع لعب ريال مايوركا بعد أن غاب عن آخر أربع مباريات بسبب الإصابة حيث تستعد لملاقاة الصين.

وتستضيف أستراليا منتخب فيتنام في ملبورن وتحتاج للفوز لمواصلة الضغط على ثنائي الصدارة لكنها ستخوض المباراة في وجود جراهام أرنولد في العزل الذاتي بعد إصابة المدرب بـ(كوفيد - 19) في وقت سابق هذا الأسبوع.


رياضة

اختيارات المحرر

فيديو