«أستراليا المفتوحة»: مدفيديف وتسيتسيباس إلى الدور الرابع وخروج روبليف... وهاليب تتأهل

«أستراليا المفتوحة»: مدفيديف وتسيتسيباس إلى الدور الرابع وخروج روبليف... وهاليب تتأهل

الأحد - 20 جمادى الآخرة 1443 هـ - 23 يناير 2022 مـ رقم العدد [ 15762]
الفرنسية كورنيه قاهرة المصنفة الثالثة موغوروسا (أ.ب)

حجز الروسي دانييل مدفيديف، المصنف ثانياً عالمياً، أحد أبرز المرشحين للفوز بلقب بطولة «أستراليا المفتوحة»، أولى بطولات «غراند سلام» للتنس، مقعده للدور الرابع للعام الرابع على التوالي بعد فوزه على الهولندي بوتيك فان زاندشولب 6 - 4 و6 - 4 و6 - 2 في الدور الثالث في ساعة و55 دقيقة. وتابع اليوناني ستيفانوس تسيتسيباس المصنف رابعاً مشواره بنجاح، ليلتحق بمدفيديف بعد فوزه على الفرنسي بنوا بير 6 - 3 و7 - 5 و6 - 7 (2 - 7) و6 - 4.
وضرب مدفيديف موعداً مع الأميركي ماكسيم كريسي (70) الفائز بصعوبة على الأسترالي كريس أوكونيل (175) 6 - 2 و6 - 7 (6 - 8) و6 - 3 و6 - 2 لبطاقة للدور ربع النهائي. قال الروسي ممازحاً الجماهير التي كانت قابلته بصيحات الاستهجان خلال مباراته أمام النجم المحلي «المشاغب» نيك كيريوس قبل يومين: «كنت أعتقد أنكم ستتسامحون معي أكثر». وتابع بعدما كان عبّر عن غضبه تجاه بعض الجماهير، واصفاً تصرفها بـ«غير المحترم»: «سأضع ذلك جانباً، فمن الأسهل اللعب أمام لاعب من هولندا بدلاً من خوض مباراة أمام لاعب من أستراليا في ملبورن». وأردف: «أي علاقة جيدة يجب أن تمر بتقلبات. لذلك أعتقد أن هناك علاقة حقيقية بيني وبين الجماهير، وهي علاقة جيدة ومسلية وحقيقية».
في المباراة الثانية، احتاج اليوناني تسيتسيباس (23 عاماً) الذي وصل إلى الدور نصف النهائي في ملبورن العام الماضي، إلى أربع مجموعات للتخلص من منافسه. وقال الفائز: «بنوا هو من بين أصعب اللاعبين الذين يمكن التغلب عليهم لأنه يملك كثيراً من الموهبة ويشعر بأنه بحالة جيدة في عالم التنس. لذا أنا سعيد جداً». ولم يكن الحظ حليف الشاب الروسي أندري روبليف، الخامس عالمياً، إذ خسر أمام المخضرم الكرواتي مارين تشيليتش (27) 7 - 5 و7 - 6 (7 - 3) و3 - 6 و6 - 3، ليتأهل لدور الـ16 في سنياريو مكرر للنسختين الأخيرتين. وفي سن الـ33 عاماً، سدد وصيف أستراليا 2018، 24 إرسالاً ساحقاً، ونجح في 55 ضربة لخرق اللعب الدفاعي لمنافسه ابن الـ24 عاماً.
وعند السيدات، تأهلت الرومانية سيمونا هاليب، المصنفة 15 عالمياً، إلى الدور الرابع بعد فوزها على المونتينيغرية دانكا كوفينيتش 6 - 2 و6 - 1 في الدور الثالث. وقالت هاليب التي احتاجت إلى ساعة و4 دقائق للتغلب على منافستها المصنفة 98: «أشعر أني بحالة جيدة جداً، حتى لو أنّ الحرارة مرتفعة جداً». وتابعت المصنفة ثانية عالمياً سابقاً: «لعبت بشكل جيد جداً، ولكنها (كوفينيتش) كانت متعبة قليلاً».
ومن دون أن تحدث ضجة كبيرة، تقدمت هاليب (30 عاماً) في ملبورن وضربت موعداً مع الفرنسية أليزيه كورنيه (61) من أجل حجز بطاقة للدور ربع النهائي. وأردفت هاليب التي خرجت من الدور ربع النهائي العام الماضي في أستراليا بعدما كانت وصلت إلى المباراة النهائية في عام 2018: «بدأت أكتسب الثقة تدريجياً بعد عام صعب». وبعد عام عانت خلاله من الإصابات المتكررة، بدأت المتوجة ببطولتي رولان غاروس 2018 وويمبلدون 2019 العام الجديد بطريقة مثالية، عقب فوزها بدورة «دبليو تي إيه» ملبورن الاستعدادية للبطولة المفتوحة.
وكانت هاليب أزاحت من طريقها في الدورين الأولين البولندية ماغدلينا فريش 6 - 4 و6 - 3 في ساعة و29 دقيقة والبرازيلية بياتريز حداد ماريا 6 - 2 و6 - صفر في ساعة و6 دقائق. وتخطت البيلاروسية أرينا سابالينكا، المصنفة ثانية، مشكلة الإرسال التي عانت منها في بداية العام الحالي، لكنها احتاجت إلى 3 مجموعات للفوز على التشيكية ماركيتا فوندروسوفا (31) 4 - 6 و6 - 3 و6 - 1. وضربت سابالينكا التي ارتكبت 70 خطأ مزدوجاً عند الإرسال خلال مبارياتها الأربع السابقة في عام 2022 موعداً في الدور التالي مع المخضرمة الإستونية كايا كانيبي التي فازت على الأسترالية ماديسون إنغليس.


أستراليا تنس

اختيارات المحرر

فيديو