السلفادور تعلن المشاركة في البعثة الأممية في مالي

السلفادور تعلن المشاركة في البعثة الأممية في مالي

تضم قوات خاصة ومهندسين وعناصر أمنيين
الخميس - 4 رجب 1436 هـ - 23 أبريل 2015 مـ

أعلنت السلفادور أمس (الثلاثاء) أنها سترسل 90 جنديا للمشاركة في القوة الجوية لبعثة الأمم المتحدة في مالي (مينوسما) الموجودة منذ يوليو (تموز) 2013.
وقالت وزارة الدفاع السلفادورية إن الكتيبة تتألف من عناصر من القوات الخاصة ومهندسين وعناصر أمنيين، وسيقودها الكولونيل خوان انيبال هرنانديز وستضم 3 مروحيات وآليات نقل وتجهيزات عسكرية أخرى.
وستنتشر هذه الكتيبة في مدينة تمبكتو بدعم من الولايات المتحدة وفرنسا.
وأضافت الوزارة في بيان لها أن «القوة الجوية لمينوسما ستؤمن مهام تتعلق بنقل الطواقم والمواكبة والمراقبة والاستطلاع الجوي وبعثات البحث والإنقاذ والإجلاء الطبي والدوريات الجوية النهارية والليلية».
وتنتشر القوة الأممية في شمال مالي يوليو 2013 إثر عملية «سيرفال» الفرنسية التي بدأت في يناير (كانون الثاني) 2013 لطرد المتشددين من هذه المنطقة بعدما سيطرت عليها مجموعات متشددة مرتبطة بتنظيم القاعدة.
وحلت عملية «برخان» التي تشمل مجمل منطقة الساحل والصحراء محل «سيرفال» في أغسطس (آب) من العام الماضي.
لكن الحكومة المركزية المالية لا تزال عاجزة عن السيطرة على مناطق واسعة تشن فيها هذه المجموعات هجمات، وخصوصا عمليات انتحارية، وتنفذ عمليات خطف.


أخبار ذات صلة



اختيارات المحرر

فيديو