انطلاق فعاليات القمة الأفروآسيوية لعام 2015 بجاكرتا

انطلاق فعاليات القمة الأفروآسيوية لعام 2015 بجاكرتا

بمشاركة ما يقرب من 69 دولة من القارتين
الخميس - 4 رجب 1436 هـ - 23 أبريل 2015 مـ رقم العدد [ 13295]

تنطلق فعاليات القمة الأفروآسيوية لعام 2015 اليوم (الأربعاء) بالعاصمة الإندونيسية جاكرتا، بمشاركة ما يقرب من 69 دولة أفريقية وآسيوية، وحضور 34 رئيس دولة ورئيس حكومة من دول قارتي آسيا وأفريقيا، ويمثل مصر في القمة رئيس الوزراء المهندس إبراهيم محلب.
وشدد الرئيس الإندونيسي جوكو ويدودو في كلمته على أهمية التعاون بين القارتين، وخاصة في المجال الاقتصادي، بما يحقق مصالحهما على كافة الأصعدة.
كما أكد على الحاجة إلى إصلاح الأمم المتحدة حتى يتسنى لجميع أعضائها الاستفادة من وجودها، ودعا إلى بذل المزيد من الجهود لتحقيق الاستقرار في آسيا وأفريقيا، مشيرا إلى أن بلاده لن تتهاون بشأن العنف والإرهاب وانتشار الآيديولوجيات الراديكالية والمتطرفة وأنها تتصدى لذلك بالكثير من الأساليب ومنها الأمن والثقافة والقيم الدينية السمحة.
وأعرب عن اعتقاده بأنه يتعين على الأمم المتحدة التحرك بشكل أسرع لاحتواء أي نزاعات قبل أن يتسع نطاقها، ومن ثم كانت الحاجة إلى إصلاح الأمم المتحدة.
وبشأن القضية الفلسطينية، أكد ويدودو ضرورة دعم ميلاد دولة فلسطينية حرة وإنهاء احتلالها، مشيرا إلى أن فلسطين هي الدولة الإسلامية الوحيدة التي ما زالت مستعمرة.
وألقى عدد من رؤساء الدول كلماتهم بالقمة، كما تم التقاط صورة تذكارية للوفود المشاركة بالقمة الأفروآسيوية.
جدير بالذكر، أن القمة تناقش التعاون بين الدول الأفريقية والآسيوية ويحضرها عدد من رؤساء الدول العربية، منهم الملك عبد الله الثاني، ملك الأردن، والرئيس الصيني، ورئيس إندونيسيا.
وعلى هامش القمة، أعرب رئيس وزراء كمبوديا عن تطلع بلاده لدعم العلاقات مع مصر في مختلف المجالات، ومنها إيفاد المزيد من الطلاب للدراسة بالجامعات المصرية، مشيرا إلى أنهم بصدد افتتاح سفارة مقيمة لبلادهم في القاهرة، نهاية العام الحالي، في إطار تقديرهم للدور المحوري الذي تقوم به مصر في المنطقة، وعلى أن تقوم السفارة بمهمة تمثيلهم في عدد من دول الجوار.
كما أكد رئيس وزراء كمبوديا أنهم بصدد إعداد زيارة لوزير خارجية كمبوديا لمصر، لحضور احتفالية افتتاح السفارة، وفي الوقت نفسه بحث سبل دعم التعاون المشترك في مختلف المجالات التعليمية، والتجارية، والاستثمارية.
من جانبه رحب المهندس إبراهيم محلب بدراسة تلبية احتياجات كمبوديا، وقدم الشكر على قرارهم بافتتاح سفارة لهم بالقاهرة، مشيرا إلى أنها سيكون لها دور مهم في بحث سبل دعم التعاون بين البلدين، كما وافق على استقبال المزيد من طلاب كمبوديا في الجامعات المصرية.


أخبار ذات صلة



اختيارات المحرر

فيديو