اختتام تدريبات إسرائيلية أميركية لمواجهة «التهديدات المشتركة»

اختتام تدريبات إسرائيلية أميركية لمواجهة «التهديدات المشتركة»

الثلاثاء - 15 جمادى الآخرة 1443 هـ - 18 يناير 2022 مـ رقم العدد [ 15757]

أعلن الناطق بلسان الجيش الإسرائيلي، أمس (الاثنين)، عن اختتام جولة جديدة من التدريبات العسكرية التي أجراها سلاح الجو مع قوات سلاح الجو التابعة للقيادة المركزية في الجيش الأميركي.
وقال إن هذه التدريبات جرت، في الأسبوع الماضي، في قاعدة «عوفدا» الجوية في النقب، وإن غرضها كان مواجهة التهديدات المشتركة. وتم اختيار اسم «ديزرت فالكون» (صقور الصحراء)، واستخدام عدة سيناريوهات سيتم خلالها التنسيق بين الجانبين في أي عمليات عسكرية محتملة، بمشاركة السرب 122 والسرب 119 والسرب 115 الإسرائيلية، والسرب FS 55TH الأميركي الذي يستخدم مقاتلات من طراز F16.
وأكد الناطق أن طائرات سلاح الجو الإسرائيلية حلّقت إلى جانب الطائرات الأميركية، وتدرب الطيارون سوياً على مواجهة مشتركة للتهديدات الجوية ومهاجمة أهداف مع دراستها، والتعاون وتبادل المعلومات. وقال المتحدث الإسرائيلي، أمس، إن «التدريب شكّل حجر أساس هاماً في تعزيز التعاون الاستراتيجي - الدولي بين إسرائيل وسلاح الجو الأميركي، وساهم في جاهزية القوات».
يذكر أن سلاح البحرية الإسرائيلية أجرى مناورات لاختبار قدراته على التعامل مع مخاطر مختلفة، بالتنسيق مع الولايات المتحدة و6 دول أخرى، في شهر أكتوبر (تشرين الأول) الماضي، وذلك بالتزامن مع تدريبات أخرى يخوضها سلاح الجو الإسرائيلي، بمشاركة 7 دول. وفي الفترة نفسها، وفي مطار عوفدا نفسه، جرت مناورات «العلم الأزرق» الجوية الإسرائيلية، بمشاركة 7 دول، هي الولايات المتحدة وألمانيا وإيطاليا وبريطانيا وفرنسا والهند واليونان، لمدة أسبوعين كاملين، بهدف «تعزيز التعاون الاستراتيجي والدولي». وقد شاركت فيها «طائرات الشبح» (إف 35).
وقد وُصفت هذه المناورات في إسرائيل بأنها جاءت لتحقيق أكبر قدر من التنسيق المشترك وإحداث التوازنات لمواجهة الخطر الإيراني. وقال الناطق يومها إن المناورات تحاكي نماذج متنوعة ومعقدة، سواء لمعارك جو جو أو أرض جو.


اسرائيل أميركا الجيش الإسرائيلي

اختيارات المحرر

فيديو