زيادة زوار «حائط المبكى» وطقوس تلمودية في الأقصى

زيادة زوار «حائط المبكى» وطقوس تلمودية في الأقصى

الاثنين - 14 جمادى الآخرة 1443 هـ - 17 يناير 2022 مـ رقم العدد [ 15756]
290 مستوطناً يتقدمهم المتطرف «بن جفير» يقتحمون الأقصى في ديسمبر الماضي (وفا)

صادقت الحكومة الإسرائيلية، أمس (الأحد)، على خطة رئيس الوزراء نفتالي بنيت لزيادة عدد الزوار لساحة حائط البراق (الذي تسميه إسرائيل حائط المبكي)، وهو الحائط الذي يحدّ الحرم القدسي من الجهة الغربية.
وقال بنيت، خلال الاجتماع الأسبوعي لحكومته، إن «حائط المبكى، أحد أقدس وأهم المواقع بالنسبة للشعب اليهودي؛ حيث يرتاده ملايين الزوار من جميع أنحاء العالم بشكل مستمر». وقال: «ستساعد الخطة الخمسية التي صادقنا عليها للتوّ على تطوير البنى التحتية الضرورية لهذا المكان، كما ستساعد على وصول كثير من الزوار الآخرين»، بحسب ما نقلت وكالة الأنباء الألمانية.
في هذه الأثناء، أفادت دائرة الأوقاف الإسلامية في القدس، باقتحام عشرات المستوطنين، أمس (الأحد)، المسجد الأقصى المبارك، بحراسة مشددة من الشرطة الإسرائيلية.
وقالت دائرة الأوقاف، في بيان أوردته وكالة الأنباء والمعلومات الفلسطينية (وفا)، إن عشرات المستوطنين وطلاب المعاهد التوراتية وحاخامات، اقتحموا الأقصى، من جهة باب المغاربة، على شكل مجموعات، وأدوا طقوساً تلمودية في باحاته. ووفق الوكالة: «يتعرض المسجد الأقصى لاقتحامات المستوطنين بحماية قوات الاحتلال على مدار الأسبوع، باستثناء يومي الجمعة والسبت، على فترتين صباحية ومسائية، في محاولة لتغيير الأمر الواقع بالأقصى، ومحاولة تقسيمه زمانياً».


اسرائيل أخبار إسرائيل

اختيارات المحرر

فيديو