دوري المحترفين: أبها يفرمل الشباب... والنصر يسطع بفوز جديد

دوري المحترفين: أبها يفرمل الشباب... والنصر يسطع بفوز جديد

الرائد يقهر الفتح بثلاثية في الجولة الـ16 من البطولة
الأحد - 6 جمادى الآخرة 1443 هـ - 09 يناير 2022 مـ رقم العدد [ 15748]
تاليسكا لاعب النصر يحتفل بهدفه في مرمى ضمك (تصوير: عدنان مهدلي)

أوقف فريق أبها انطلاقة الشباب المثيرة في الدوري السعودي، بالتعادل بهدف لمثله في المواجهة التي جمعت بينهما على ملعب الأمير فيصل بن فهد في ثاني أيام منافسات الجولة الـ16 من الدوري السعودي للمحترفين.
وقدم فريق أبها خدمة كبيرة للمتصدر «الاتحاد» بعدما اتسع الفارق النقطي بينه وبين وصيفه الشباب إلى ثلاثة نقاط بعد هذا التعادل، إذ رفع الليث الشبابي رصيده إلى 32 نقطة مقابل 35 نقطة للمتصدر الاتحاد مع امتلاك الأخير مباراة مؤجلة مع الهلال.
وافتتح الفريق الضيف أبها أهداف المباراة بصورة مبكرة عن طريق لاعبه حسن القيد في الدقيقة الثامنة من عمر المواجهة، وحاول الشباب كثيراً تعديل النتيجة وكان قريباً في شوط المباراة الأول من خلال تعدد هجماته إلا أن ذلك لم يحدث للشباب.
وفي شوط المباراة الثاني حضر هدف الشباب عن طريق عبد الرحمن البركة لاعب فريق أبها بالخطأ في مرماه، وذلك بعد كرة رأسية ارتقى لها البركة لمنع مدافع الشباب أحمد شراحيلي من ضربها لكنه حولها بالخطأ داخل شباكه.
ونجح فريق أبها في إيقاف انطلاقة الشباب ورحلة انتصاراته التي بدأت في آخر ثلاث مباريات، وكان مطارداً لصيقاً للاتحاد، حيث كان الفارق النقطي بينهما قبل بدء هذه الجولة نقطة وحيدة لكنه اتسع إلى ثلاث نقاط مع نهايتها، في الوقت الذي حسن فيه أبها من مركزه بلائحة الترتيب ونجح ببلوغ النقطة التاسعة عشر.
وفي مدينة أبها، واصل فريق النصر رحلة انتصاراته وحقق فوزاً ثميناً خارج أرضه من أمام ضمك بهدفين دون رد ليفك ارتباطه معه نقطياً ويحكم قبضته على المركز الثالث في لائحة الترتيب بعدما بلغ الأصفر العاصمي النقطة 29 في الوقت الذي تجمد فيه صاحب الأرض «ضمك» عند 26 نقطة.
وحقق النصر انتصاره الرابع توالياً على صعيد منافسات الدوري السعودي للمحترفين ليسجل نفسه كأحد أبرز الفرق المرشحة بقوة للمنافسة على المراكز المتقدمة خاصة في ظل الانتصارات المتتالية التي يحققها النصر.
وحملت الأهداف توقيع الثنائي تاليسكا والأرجنتيني بيتي مارتينيز، إذ سجل البرازيلي هدفه في الدقيقة التاسعة عشر من شوط المباراة الأول بعد تسديدة قوية من خارج منطقة الجزاء، في الوقت الذي سجل فيه مارتينيز هدفه الأول مع النصر منذ تعرضه للإصابة في الرباط الصليبي مارس (آذار) الماضي.
وبدأ فريق ضمك متأثراً بالغيابات الكبيرة التي طالته قبل المباراة، حيث افتقد لخمسة عناصر يتقدمهم الجزائري مصطفى زغبة حارس مرمى الفريق الذي يوجد مع منتخب بلاده في استعداداً لبطولة أمم أفريقيا بالإضافة لفاروق شافعي وعبد الله هوساوي للإصابة، والثنائي زيلايا وسيرجيو فيتور لإصابتهم بفيروس كورونا.
وفي مدينة الأحساء، استعاد فريق الرائد نغمة انتصاراته وحقق فوزاً كبيراً بثلاثة أهداف مقابل هدفين من أمام صاحب الأرض فريق الفتح الذي حاول الخروج بنتيجة إيجابية بعد خسارته الأخيرة أمام النصر.
وافتتح المغربي كريم البركاوي أهداف اللقاء لصالح فريقه الرائد عن طريق ضربة جزاء في شوط المباراة الأول قبل أن ينجح إيفان سانتيني من تعديل النتيجة مطلع الشوط الثاني، إلا أن الرائد عاد مجدداً للتقدم بجزائية نفذها محمد فوزير بإتقان، قبل أن يعزز البركاوي تقدم فريقه مجدداً بهدف ثالث، وتمكن البيروفي كويفا من تقليص الفارق مع الدقيقة الأخيرة من عمر المباراة بتسجيله هدف عن طريق كرة ثابتة.
ورفع الرائد بعد هذا الانتصار رصيده إلى النقطة 24 مواصلاً تقدمه بصورة مميزة هذا الموسم وحضوره بصورة مغايرة، في الوقت الذي تجمد فيه رصيد فريق الفتح عند ست عشرة نقطة.


السعودية الدوري السعودي

اختيارات المحرر

فيديو