نادي الخيل في كلية الملك عبد العزيز الحربية يتوج «فرسان التحدي»

نادي الخيل في كلية الملك عبد العزيز الحربية يتوج «فرسان التحدي»

الهمزاني بطلاً لكأس «بورشه».. والجعيد بطلا لشوط «شهداء الواجب»
الاثنين - 23 جمادى الآخرة 1436 هـ - 13 أبريل 2015 مـ
جانب من تتويج الفائزين في بطولة التحدي الدولية (تصوير: المركز الإعلامي لنادي ركوب الخيل)

اختتمت مساء أول من أمس فعاليات بطولة التحدي الدولية والتي استضافها ميدان نادي ركوب الخيل بكلية الملك عبد العزيز الحربية، والتي كانت قد ضمت 11 شوطًا وُزّعت على مدى 4 أيام رصد مجموع جوائز بلغ 156600 ريال.
ورعى المنافسات الأمير الفارس عبد الله بن فهد بن عبد الله رئيس الاتحاد السعودي للفروسية، وتميّزت أشواط البطولة عن مثيلاتها برعاية أسماء شراكات كبرى تقدمها «بورشه» السعودية بصفتها الراعي البلاتيني للبطولة، و«مربط الجوزاء» بصفته الراعي الذهبي للبطولة، بالإضافة إلى شركة «وادي رم» لتدوير المعادن المحدودة، وشركة «البواني»، ومؤسسة «عالم الأحصنة» باعتبارهم الرعاة الفضيّون للبطولة.
وكانت البداية مع شوط كلية الملك عبد العزيز الحربية «شوط التحدي مستوى (ج)» الذي احتل صدارته الفارس هشام السويني، في حين حل الفارس فهد الخليفة في المركز الثاني، ليكون المركز الثالث من نصيب الفارس علي المقعدي.
أما شوط بوتيك عالم الأحصنة «شوط التحدي مستوى (ب)» فقد ذهب بصدارته الفارس بدر شاهين، بينما كانت وصافته من نصيب الفارس حسام داغستاني، وحل الفارس مهند اللويحق ثالثًا.
أمّا شوط مربط الجوزاء لشهداء الواجب «شوط التحدي المستوى (أ)»، هذا الشوط الذي يحمل قيمة معنوية كبيرة، فكان من نصيب الفارس طلال الجعيد الذي قدم أداء مميزًا خلال جولتيه، ليكون الفارس فارس الحاضر وصيف هذا الشوط بفارق الزمن، وليكون المصري الفارس حسام سليمان ثالثًا في هذا الشوط.
وحمل اليوم الثالث للبطولة 3 أشواطٍ كان أولها شوط كلية الملك عبد العزيز الحربية المخصص للناشئين بعمر أقل من 14 سنة، وقد تصدّر هذا الشوط بطله الفارس سلطان الشهري، بينما حلّ الفارس سلمان العجمي وصيفًا له، بينما كان المركز الثالث من نصيب الفارس سليمان النمر. وفي شوط شركة «وادي رم» لتدوير المعادن المحدودة فئة مفتوح (1) تصدر الفارس أحمد الدوعان الشوط تاركًا المركز الثاني للفارس محمد با كدم، بينما جاء الفارس سلمان العجمي ثالثًا. وختم هذا اليوم بشوط مربط الجوزاء لشهداء الواجب فئة مفتوح (3) كانت صدارته من نصيب الفارس زيد النجيفي، بينما ذهبت وصافته للخمّاش عبد الرحمن، بينما حل الأمير الفارس منصور بن خالد ثالثًا. وقد حمل يوم الختام جدولاً مزدحمًا بالرضا ملأ قلوب الحضور من فروسيين ورعاة وحضور، إذ كانت البداية مع شوط مربط الجوزاء لشهداء الواجب «شوط الجائزة الصغرى» الذي توج بطلاً له الفارس العراقي الخلوق زيد النجيفي، تاركًا الوصافة للفارس السعودي مشاري الحربي، ليكون الفارس اللبناني يوسف عساف في المركز الثالث.
أمّا شوط «بورشه» السعودية «شوط الجائزة الكبرى» فقد كان الفارس عبد الرحمن الهمزاني بطلاً له، بينما كان الفارس الحربي مشعل وصيفًا للشوط، ليكون المركز الثالث من نصيب الفارس فيصل بن فهد العودة.


اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة