نجاح اختبار اتصال في المدار بين مسبارين صيني وأوروبي

نجاح اختبار اتصال في المدار بين مسبارين صيني وأوروبي

الخميس - 27 شهر ربيع الثاني 1443 هـ - 02 ديسمبر 2021 مـ

قالت هيئة الفضاء الوطنية الصينية، يوم أمس (الأربعاء)، إن مسبار المريخ الصيني تيانون-1 والمركبة الفضائية مارس إكسبريس التابعة لوكالة الفضاء الأوروبية، نجحا في إجراء اختبار اتصال لبث البيانات في المدار، وذلك حسبما نشرت وكالة "شينخوا" الصينية للأنباء، اليوم (الخميس).

وحسب الوكالة، أرسلت مركبة التجوال الصينية لاستكشاف المريخ تشورونغ بيانات اختبار إلى مارس إكسبريس على مسافة 4000 كلم تقريبا، واستمر الاتصال لمدة عشر دقائق.

واستقبلت مارس إكسبريس البيانات ونقلتها إلى محطة تتبع الفضاء العميق التابعة لوكالة الفضاء الأوروبية. وبعد استقبال البيانات، أرسلتها المحطة إلى مركز عمليات الفضاء الأوروبي، ثم نقل المركز البيانات إلى مركز بكين للتحكم الفضائي.

وأظهرت نتائج تحليل البيانات أن معدات اتصال بث البيانات الخاصة بالمركبتين تشورونغ ومارس إكسبريس تتطابق وتتوافق مع المعايير الدولية، وأن محتويات البيانات المرسلة كاملة وصحيحة.

وذكرت الهيئة أن فريق تيانون-1 وفريق مارس إكسبريس سيجريان المزيد من التعاون في اتصال بث البيانات العلمية.

وتم إطلاق مهمة تيانون-1 الصينية، المكونة من مركبة مدارية ومركبة هبوط ومركبة تجوال، في 23 يوليو(تموز) 2020.

وهبط المسبار، الذي يحمل العربة مركبة التجوال بعمر متوقع لا يقل عن 90 يوما من أيام المريخ أو حوالى ثلاثة أشهر على الأرض، في 15 مايو(أيار) في الجزء الجنوبي من يوتوبيا بلانيتيا، وهو سهل شاسع في نصف الكرة الشمالي للمريخ.

وفي بداية عملية استكشافها، انطلقت مركبة التجوال تشورونغ من منصة هبوطه إلى سطح المريخ في 22 مايو.

وحتى يوم أمس عملت تشورونغ على المريخ لمدة 196 يوما من أيام المريخ، وقطعت مسافة 1297 مترا وحصلت على حوالى 10 غيغا بايت من البيانات، وفقا للهيئة؛ التي قالت إن مركبة التجوال لديها طاقة كافية وهي بحالة جيدة.


الصين علوم الفضاء

اختيارات المحرر

فيديو