مصر تطلق النسخة الثانية من معرضها الدولي للصناعات العسكرية

مصر تطلق النسخة الثانية من معرضها الدولي للصناعات العسكرية

افتتحه السيسي بمشاركة وزراء دفاع وقادة من 40 دولة
الثلاثاء - 25 شهر ربيع الثاني 1443 هـ - 30 نوفمبر 2021 مـ رقم العدد [ 15708]
الرئيس المصري لدى افتتاحه النسخة الثانية من المعرض الدولي للصناعات العسكرية والدفاعية (إيديكس 2021) في القاهرة أمس

افتتح الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي، أمس، النسخة الثانية من المعرض الدولي للصناعات العسكرية والدفاعية (إيديكس 2021)، بمشاركة أكثر من 400 شركة عارضة من 42 دولة، وحضور 40 من وزراء الدفاع والقادة العسكريين.

يستمر «إيديكس»، المقام بمركز مصر للمؤتمرات والمعارض الدولية بـ«القاهرة الجديدة»، مدة 4 أيام، ويعتبر أول معرض دفاعي دولي يقام على أرض مصر، ويقدم أحدث تقنيات الأسلحة الجوية والبرية والبحرية.

وأقيمت النسخة الأولى من المعرض عام 2018، وكان مخططاً أن يقام المعرض كل عامين، غير أن تفشي وباء فيروس كورونا عالمياً حال دون ذلك.

وفور افتتاحه، تفقد السيسي أجنحة المعرض، مرحباً بالمشاركين، ومؤكداً أن «التواجد الضخم وقدرة وحجم الشركات المشاركة يعكس أهمية المعرض».

استمع الرئيس المصري إلى شرح حول معدات المهندسين العسكريين المصريين المتطورة، التي تم تصميمها بالتعاون بين الكلية الفنية العسكرية وإدارة البحوث الفنية والتطوير بمصانع الإنتاج الحربي، ضمن استراتيجية تطوير صناعة الأنظمة الإلكترونية، كما تفقد جناح مجمع الصناعات الهندسية للقوات المسلحة الذي يتكون من 12 مركبة.

واستعرض رئيس مجلس إدارة مصنع 300 الحربي بعض منتجات المصنع من الأسلحة والذخائر الصغيرة والمتوسطة والأعيرة الثقيلة، ومنها «الرشاش المصري متعدد الأغراض، كما شهد عرضاً لنموذج طائرة مصرية بدون طيار من طراز (نووت) التي تعرض لأول مرة».

من جهته، أكد وزير الدفاع المصري الفريق أول محمد زكي، أن بلاده تسعى دائماً لـ«امتلاك مقومات القوة من أجل حماية شعبها وأراضيها والحفاظ على السلام»، مشيراً خلال افتتاح المعرض، إلى أن مصر «أثبتت قدرتها على تنظيم مثل هذه الفعاليات على أرضها في أمن واستقرار»، مشدداً على أن القوات المسلحة المصرية كانت ولا تزال الحصن الأمين لمقدرات هذه الأمة.

وأضاف أن الواقع الحالي في العالم أجمع يؤكد أن السلام لا بد له من إمكانيات وقدرات تحميه وتؤمن استمراره.

وتابع وزير الدفاع أن «سعي مصر لامتلاك مقومات القوة يهدف إلى الحفاظ على أمنها وسلامتها في عالم يموج بالصراعات».

وشدد وزير الدفاع على أن «الجيش المصري سوف يظل حارساً وحامياً لهذا الوطن ومحافظاً على أمنه واستقراره في تعاون وثيق مع الدول المحبة للأمن والسلام». وأعرب الفريق زكي عن تطلعه لأن يكون معرض مصر الدولي للصناعات العسكرية والدفاعية «منصة لتبادل الخبرات والأفكار والرؤى، سائلاً الله التوفيق والسداد».

يشارك في فعاليات المعرض، الذي يعقد في دورته الثانية خلال الفترة من 29 نوفمبر (تشرين الثاني) الجاري وحتى 2 ديسمبر (كانون الأول) المقبل، كبريات الشركات المصرية والعالمية العاملة في مجال الصناعات الدفاعية بأحدث المعدات والتكنولوجيات والأنظمة الأمنية والدفاعية، ويضم 21 جناحاً دولياً في هذه الدورة. ومن المتوقع أن يجذب المعرض ما يزيد على 30 ألف زائر من قطاع الصناعات الدفاعية والمهتمين بمجال التسليح والصناعات الدفاعية والعاملين في هذا المجال.


مصر أخبار مصر

اختيارات المحرر

فيديو