مجموعات معارضة تعلن مواجهة الهيمنة الإيرانية

مجموعات معارضة تعلن مواجهة الهيمنة الإيرانية

أكدت على هوية لبنان العربية
الأحد - 22 شهر ربيع الثاني 1443 هـ - 28 نوفمبر 2021 مـ رقم العدد [ 15706]
من وقفة القوى المعارضة أمام صخور نهر الكلب أمس (الشرق الأوسط)

رفعت أحزاب وقوى معارضة لبنانية لوحة تذكارية أعلنت إطلاق «المقاومة اللبنانية لجلاء الاحتلال الإيراني».
وتحت شعار «فلتكن ذكرى الاستقلال فجرا لمقاومة الإيراني» نظمت مجموعات معارضة وقفة أمام صخور نهر الكلب (شرق بيروت) رافعة الشعارات واللافتات المطالبة بالمقاومة حتى دحر الاحتلال الإيراني.
وفي بيان باسم «المجموعات السيادية» التي تضم «حزب القوات اللبنانية» و«حزب الوطنيين الأحرار» وعدداً من مجموعات الانتفاضة، اعتبر أن «لبنان تحت الاحتلال الإيراني المباشر ممثلا بميليشيا حزب الله»، وتعهدوا على «المقاومة المدنية حتى جلاء هذا الاحتلال كما كل الاحتلالات السابقة»، ومؤكدين أن «لبنان سينهض ويسترجع موقعه الريادي والحيادي كجسر حضارة بين الشرق والغرب».
وفي الختام رفع علم لبناني ضخم على إحدى صخور نهر الكلب حيث سبق أن وضعت لوحة جلاء القوات الفرنسية عام 1943، وأزاح المشاركون الستارة عن لوحة كتب عليها «في 22 نوفمبر (تشرين الثاني) 2021 إعلان المقاومة المدنية لجلاء الاحتلال الإيراني عن لبنان واستعادة سيادته واستقلاله».
وكان لبنان احتفل يوم الاثنين الماضي، بالذكرى الـ 78 لاستقلاله في احتفال عسكري رمزي شارك فيه رئيس الجمهورية ميشال عون ورئيس الحكومة نجيب ميقاتي ورئيس البرلمان نبيه بري والقادة الأمنيون، فيما نظمت المجموعات المدنية التي تمثل بشكل أساسي الانتفاضة الشعبية في 2019، عرضا مدنيا شاركت فيه أفواج تمثل المهن المختلفة لينتهي برفع شعار «جيش وشعب وقضاء».


لبنان لبنان أخبار

اختيارات المحرر

فيديو