إيران أعدمت رجلاً اعتُقل حين كان في سن 17 عاماً

إيران أعدمت رجلاً اعتُقل حين كان في سن 17 عاماً

الأربعاء - 19 شهر ربيع الثاني 1443 هـ - 24 نوفمبر 2021 مـ
الإيراني عرمان عبد العلي (ذا ناشيونال)

أعدمت إيران فجر اليوم (الأربعاء)، رجلاً محكوماً بتهمة القتل كان في سن 17 عاماً حين اعتقل كما أعلن مصدر قضائي، رغم دعوات منظمات مدافعة عن حقوق الإنسان بينها منظمة العفو الدولية لوقف تنفيذ الحكم، وفقاً لوكالة الصحافة الفرنسية.
ونُفذ حكم الإعدام بعرمان عبد العلي (25 عاماً) في سجن «رجائي شهر» قرب طهران بموجب «قانون القصاص» الذي كانت تطالب به عائلة الضحية كما أفاد موقع السلطة القضائية «ميزان أونلاين».
وناشدت منظمة العفو الدولية إيران وقف تنفيذ عقوبة الإعدام بحق شخص كان في الـ17 من العمر عند توقيفه، وكان قد صدر الحكم به في «محاكمة مجحفة للغاية».
وكان قد جاء في بيان لنائبة مدير المنظمة لمنطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا، ديانا الطحاوي، أن «الوقت ينفد بسرعة. يجب على السلطات الإيرانية أن توقف فوراً كل التحضيرات لإعدام عرمان عبد العلي».
وشدّدت الطحاوي على أن «تنفيذ عقوبة الإعدام بحق أشخاص كانت أعمارهم تقل عن 18 عاماً لدى ارتكاب الجريمة محظور بموجب القانون الدولي، ويشكل اعتداءً سافراً على حقوق الأطفال».
وكان القضاء الإيراني قد أصدر سابقاً حكمين بإعدام عبد العلي لإدانته بقتل صديقته، في يوليو (تموز) 2021 ويناير (كانون الثاني) 2020، لكن الحكمين لم يُنفّذا سابقاً بسبب احتجاجات دولية.


ايران أخبار إيران التوترات إيران إيران سياسة

اختيارات المحرر

فيديو