الدوري السعودي: «جزائية» اتفاقية تعمّق جراح النصر الآسيوية

الدوري السعودي: «جزائية» اتفاقية تعمّق جراح النصر الآسيوية

فارس الدهناء سجل بداية قوية مع مدربه الصربي فلادان
الاثنين - 19 شهر ربيع الأول 1443 هـ - 25 أكتوبر 2021 مـ رقم العدد [ 15672]

عمق فريق الاتفاق من جراح النصر الآسيوية، بعدما ألحق به خسارة أخرى محلية 1-0 في الجولة التاسعة من بطولة الدوري السعودي للمحترفين.

واستطاع فارس الدهناء تسجيل بداية جيدة مع مدربه الجديد فلادان في المواجهة التي جمعت الفريقين على ملعب مرسول بارك بالعاصمة الرياض، حث كان نداً قوياً للنصر المدجج بالنجوم وألحق به الخسارة على أرضه بجزائية تصدى لها فيليب كيس.

ونجح الاتفاق في استعادة نغمة انتصاراته بعد سبع جولات من الابتعاد عن الفوز الوحيد الذي حققه مطلع هذا الموسم أمام الباطن، ليرفع الاتفاق رصيده بهذا الانتصار إلى النقطة العاشرة متقدماً في لائحة الترتيب نحو المركز الثاني عشر، فيما تعرض النصر للخسارة الثالثة هذا الموسم وتجمد رصيده عند النقطة 12 في المركز السادس بلائحة الترتيب.

وجاء هدف المباراة الوحيد عن طريق ضربة جزاء بعد ملامسة الكرة بيد مدافع النصر موري.

وبدأ البرتغالي بيدرو إيمانويل مدرب فريق النصر المباراة بالزج بحارس المرمى الشاب نواف العقيدي بديلاً عن وليد عبد الله، فيما حل الأرجنتيني موري بديلاً عن عبد الله مادو، كما سجل سامي النجعي حضوره في القائمة الأساسية للمباراة.

أما الصربي فلادان مدرب فريق الاتفاق والذي كان يتولى قيادة فريقه في المباراة الأولى له بعد توقيع عقده منتصف الأسبوع الماضي، فلم يحدث الكثير من التغييرات في القائمة باستثناء الزج باللاعب وليد أزارو في القائمة الأساسية بعدما كان حاضراً في المباراة السابقة على مقاعد البدلاء.

ولم يحمل شوط المباراة الأول أي خطورة تذكر بين الفريقين، حيث كان الصراع متساوياً بين الطرفين وبدأ اللعب في منتصف الميدان بصورة أكثر، باستثناء هجمة للبرازيلي تاليسكا لاعب فريق النصر مع الدقيقة 39 بعدما سدد كرة قوية من منتصف الميدان مرت بجوار القائم الاتفاقي.

وفي شوط المباراة الثاني أظهر الاتفاق جدية أكبر من خلال بحثه عن الفوز واستهل دقائق الشوط الثاني بهجمات متتالية حملت معها خطورة كبيرة على شباك النصر، الأولى حضرت بأقدام محمد الكويكبي الذي نجح في مراوغة المدافع محمد قاسم وتوغل داخل منطقة الجزاء لكن الحارس نواف العقيدي تصدى لتسديدة الكويكبي.

وأنقذ عبد الإله العمري شباكه من هدف محقق مع الدقيقة 58 بعدما حول تسديدة نعيم السليتي التي كانت في طريقها للشباك الصفراء لضربة ركنية، لينجح العمري في الإبقاء على شباك فريقه خالية من الأهداف.

وزج إيمانويل بعدد من الأوراق الرابحة في شوط المباراة الثاني لإعادة توازن فريقه النصر واستعادة امتلاك اللعب بعد التفوق الاتفاقي، وكان أبو بكر مهاجم الفريق أحد أبرز الأسماء التي أحدثت حراكاً في خط المقدمة فيما كان الخطأ الذي نفذه تاليسكا ومرت الكرة بجوار القائم هو الأبرز للنصر حتى الدقيقة 70.

وتحصل الاتفاق على ضربة جزاء مع الدقيقة 72 بعد ملامسة الكرة بيد الأرجنتيني موري، تقدم لها فيليب كيتش ووضعها ببراعة داخل شباك نواف العقيدي مسجلاً الهدف الاتفاقي الأول.


السعودية الدوري السعودي

اختيارات المحرر

فيديو