السعودية... اعتماد عقود التأسيس وقرارات الشركاء فورياً

السعودية... اعتماد عقود التأسيس وقرارات الشركاء فورياً

تسهيلاً لقطاع الأعمال... تُستكمل الإجراءات من دون مراجعة «التجارة»
الاثنين - 12 شهر ربيع الأول 1443 هـ - 18 أكتوبر 2021 مـ رقم العدد [ 15665]
حرصت وزارة التجارة السعودية على تسهيل بدء وممارسة النشاط التجاري لدعم قطاع الأعمال (الشرق الأوسط)

قررت وزارة التجارة السعودية اعتماد عقود التأسيس وقرارات الشركاء فورياً بعد تقديمها من قبل الشركاء دون الحاجة لمراجعتها للوزارة، وذلك تسهيلاً للإجراءات المقدمة لقطاع الأعمال في المملكة، مشددةً على أهمية التقيد بأحكام نظام الشركات والأنظمة ذات العلاقة.
وحققت المملكة المراتب الأولى في مؤشرات تقرير المرصد العالمي لريادة الأعمال للعام 2020/2019 حيث جاءت في المركز الأول بمؤشر «معرفة شخص بدأ مشروعا جديدا» والذي يدل على الإيجابية في بيئة الأعمال والرغبة في العمل التجاري، فيما حصلت على المركز الثاني في مؤشر «امتلاك المعرفة والمهارات للبدء في الأعمال» والذي يدل على التأثير الإيجابي للبرامج الداعمة على بناء مهارات الشباب والشابات التي تؤهلهم للبدء بأعمالهم الريادية.
وبإمكان الشركات في السعودية تعديل بند من عقد التأسيس أو إضافة جديد، حيث تشمل التعديلات للمركز الرئيسي وأغراض الشركة واسمها وإدارتها، وكذلك تعديل نوع الكيان والملكية ورأس المال.
وعملت وزارة التجارة خلال السنوات القليلة الماضية على توفير بيئة تجارية واستثمارية محفزة ودعم القطاع الخاص ورواد الأعمال والشركات الصغيرة والمتوسطة وتسهيل ممارسة الأعمال وتعزيز ودعم قنوات التواصل مع المواطنين ومجتمع الأعمال ما ساهم في حصولها خلال العام الماضي على عدد من الجوائز المرموقة محليا وإقليمياً ودولياً.
ونتيجة للتميز المؤسسي وفق أفضل المعايير الدولية وتبني مفاهيم الابتكار والتطوير وحوكمة الأداء لتحقيق الأهداف والاستراتيجيات المرتبطة برؤية 2030، توجت وزارة التجارة بجائزة التميز الحكومي العربي كأفضل جهة عربية من بين أكثر من 5 آلاف مشاركة حكومية عربية.
عملت الوزارة مؤخراً على إعادة الهيكلة واعتماد هيكل تنظيمي جديد يتواءم مع الرؤية ليشمل وكالة خاصةً لخدمة العملاء وإدارة عامة لحوكمة الأعمال ومكتب لإدارة التحول، كما حدثت استراتيجيتها لأعمالها للارتقاء بالبيئة التجارية وموائمتها مع مستهدفات الرؤية، ولكي تكون نموذجا للتميز المؤسسي على مستوى المنطقة.
وحرصت التجارة السعودية في أعمالها على تسهيل بدء وممارسة النشاط التجاري حيث تم اختصار 5 إجراءات في خطوة واحدة لبدء العمل التجاري إلكترونياً وتقليص مدة تأسيس الشركات من 15 يوماً إلى 30 دقيقة، وأتمتة الخدمات لترتفع نسبة العملاء الذين تتم خدمتهم إلكترونياً إلى 97 في المائة، إضافة إلى التوسع في مراكز العملاء بمفهوم الموظف الشامل.
وحققت الوزارة جائزة أفضل خدمة حكومية على مستوى العالم العربي عن خدمة «أسس شركتك» التي تمكن من التأسيس الإلكتروني للشركات خلال 30 دقيقة بعد أتمتة جميع الإجراءات.
وقد عملت الوزارة على إطلاق الخدمة الجديدة بعد عمل إعادة لهندسة الإجراءات، وأصبح بإمكان العميل تأسيس الشركة دون الحاجة لتوثيق العقد لدى كاتب العدل أو التعهد بإيداع رأس المال، إضافة إلى إمكانية الدفع الإلكتروني عبر بطاقات «مدى» البنكية، كما أصبحت الموافقة على تأسيس الشركة فورياً دون الحاجة لتدقيق الطلب من قبل الوزارة.
ومنحت وزارة التجارة شهادة الاعتراف بالتميز المؤسسي بتصنيف (4 نجوم) من المنظمة الأوروبية لإدارة الجودة، كأول جهة حكومية تحصل عليها في المملكة لتكون ضمن 4 جهات حكومية فقط حصلت على هذه الشهادة حول العالم.
ويأتي حصول الوزارة على شهادة الاعتراف بالتميز المؤسسي، بعد تبني نموذج التميز المؤسسي للمنظمة «الذي يعد الأوسع انتشاراً في العالم» ويقيم الممكنات والنتائج بناءً على 9 معايير رئيسية هي: «القيادة، الاستراتيجية، الموارد البشرية، الموارد والشركاء، الخدمات والعمليات، نتائج العملاء، نتائج العاملين، نتائج المجتمع، نتائج الأعمال الرئيسية».


السعودية Economy

اختيارات المحرر

فيديو