البرازيل تعود إلى طريق الانتصارات بفوز كبير على أوروغواي

البرازيل تعود إلى طريق الانتصارات بفوز كبير على أوروغواي

الأرجنتين تتخطى بيرو وتحافظ على سجلها خالياً من الهزائم في تصفيات المونديال
السبت - 10 شهر ربيع الأول 1443 هـ - 16 أكتوبر 2021 مـ رقم العدد [ 15663]
لاعبو البرازيل والفوز على أوروغواي وفرحة قرب التأهل للمونديال (أ.ب)

قدم رافينيا أداء رائعاً آخر وأحرز هدفين، ليقود البرازيل للفوز 4 - 1 على أوروغواي في تصفيات كأس العالم لكرة القدم بأميركا الجنوبية الليلة الماضية. وانتزعت البرازيل التقدم بعد عشر دقائق عندما تسلم نيمار تمريرة من فريد بصدره وراوغ الحارس، ثم سدد الكرة بين اثنين من المدافعين كانا على خط المرمى. وجعل رافينيا النتيجة 2 - صفر في الدقيقة 18 عندما تابع تسديدة مرتدة من الحارس، ثم أضاف الهدف الثالث من هجمة مرتدة في الشوط الثاني.
وقلص لويس سواريز الفارق في الدقيقة 77، لكن بعد ست دقائق لاحقة أعاد غابرييل باربوسا تفوق البرازيل بثلاثة أهداف. وقال رافينيا: «أحقق حلم طفولتي. إنه لمن دواعي سروري أن أحرز الأهداف (مع البرازيل). سيكون من الصعب نسيان هذه الليلة». وكان يمكن لنيمار ورافينيا تسجيل مزيد من الأهداف، لكن الحارس فرناندو موسليرا أنقذ فرصتين في بداية الشوط الثاني. ولخص موسليرا أداء أوروغواي، التي فازت مرتين فقط في آخر تسع مباريات بالتصفيات، حيث كان أفضل لاعبي منتخب بلاده. ويخوض المنتخب البرازيلي مباراته المقبلة في التصفيات في العاشر من نوفمبر (تشرين الثاني)، حيث يستضيف نظيره الكولومبي، كما يستضيف منتخب أوروغواي نظيره الأرجنتيني في اليوم نفسه.
وتتصدر البرازيل التصفيات متفوقة بست نقاط على الأرجنتين التي فازت 1 - صفر على بيرو. وأهدرت بيرو ركلة جزاء في الشوط الثاني لتخسر 1 - صفر أمام مضيفتها الأرجنتين. وهز لاوتارو مارتينيز الشباك في الشوط الأول، وحصلت بيرو على فرصة تعديل النتيجة، إذ احتسب الحكم ركلة جزاء لصالح البديل جيفرسون فارفان في الدقيقة 64 عندما كان يحاول مراوغة الحارس إيميليانو مارتينيز.
وقال مارتينيز: «من يسدد ركلات الجزاء هم لاعبون عظماء والحظ يلعب دوره». لكن يوشيمان يوتن أطاح بالكرة فوق العارضة، لتخسر بيرو للمرة السابعة في 12 مباراة. ورفع فريق المدرب ليونيل سكالوني رصيده إلى 25 نقطة، متأخراً بست نقاط عن البرازيل. وألغى الحكم هدفاً للأرجنتيني كريستيان روميرو بداعي التسلل بعد عشر دقائق، ثم أضاع زميله أنخيل دي ماريا فرصتين. وانتزعت الأرجنتين التقدم قبل ثلاث دقائق من نهاية الشوط الأول بضربة رأس من مارتينيز. وألغى الحكم هدفاً آخر للأرجنتين سجله جيدو رودريغيز قبل دقيقتين من النهاية.
وحققت بوليفيا فوزها الثاني على التوالي بتغلبها 4 - صفر على باراغواي، لتحافظ على آمالها في بلوغ النهائيات لأول مرة منذ 1994. وأحرز رودريغو رامايو وموسيس فيارول وفيكتور أبريغو وروبرتو فرنانديز أهداف بوليفيا التي ارتفع رصيدها إلى 12 نقطة مثل باراغواي التي كانت أهدرت ركلة جزاء عند تأخرها 1 - صفر. بعد الهزيمة المذلة أمام بوليفيا في لابازو، أعلن الاتحاد الباراغوياني لكرة القدم أنه «أنهى مهام المدرب الأرجنتيني إدواردو بيريسو على رأس منتخب باراغواي». واستعجل الاتحاد الباراغوياني إقالة بيريسو، تلميذ مواطنه مدرب ليدز يونايتد الإنجليزي مارسيلو بييلسا، عقب الهزيمة أمام بوليفيا المتواضعة، علماً بأن مصير المدرب كان على المحك بعد الهزيمة المذلة أيضاً أمام تشيلي صفر - 3 الأحد. وبقيت الإكوادور في المركز الثالث برصيد 17 عقب تعادلها بدون أهداف في كولومبيا التي تتأخر عنها بنقطة واحدة في المركز الرابع. وألغى الحكم هدفاً لكولومبيا سجله ييري مينا في اللعبة الأخيرة من المباراة بسبب وجود لمسة يد.
وفازت تشيلي 3 - صفر على فنزويلا، لتحقق انتصارها الثاني على التوالي. وأحرز إيريك بولغار هدفين في الشوط الأول بعد تمريرتين من أليكسيس سانشيز، واختتم بن بريرتون أهداف تشيلي قبل 17 دقيقة من النهاية ليرتفع رصيدها إلى 13 نقطة في المركز السادس. وتتذيل فنزويلا، التي خسرت في تسع من 12 مباراة في التصفيات، الترتيب بسبع نقاط متأخرة بأربع نقاط عن بيرو. ويتأهل أصحاب أول أربعة مراكز إلى النهائيات في قطر مباشرة، بينما يخوض خامس الترتيب التصفيات العالمية.


South America كرة القدم

اختيارات المحرر

فيديو