روسيا تهدد «فيسبوك» بغرامة طائلة

روسيا تهدد «فيسبوك» بغرامة طائلة

بسبب عدم سحب مضامين «غير قانونية»
الثلاثاء - 28 صفر 1443 هـ - 05 أكتوبر 2021 مـ
شعار شبكة «فيسبوك» (رويترز)

هددت روسيا «فيسبوك» اليوم (الثلاثاء)، بفرض غرامة قد تتجاوز مئات الملايين من اليورو بسبب عدم سحبها مضامين تصنّفها موسكو غير قانونية، في حلقة جديدة من حملة موسكو على عمالقة الإنترنت.

وقالت هيئة الاتصالات الروسية «روسكومنادزور» في بيان، إن هذا المبلغ قد يصل إلى «ما بين 5% و10% من حجم التداول السنوي» للشركة الأميركية في روسيا، حسبما نقلت وكالة الصحافة الفرنسية.

وقد تُعادل هذه النسبة عشرات المليارات من الروبلات (عدة مئات من الملايين من اليورو)، حسب الصحيفة الاقتصادية «فيدوموستي» الروسية.

وأعلنت «روسكومنادزور» أنها تقدمت بشكوى ضد شركة «فيسبوك» لرفضها مراراً حذف معلومات «خطيرة» منشورة على شبكتها وعلى «إنستغرام»، التي تملكها كذلك المجموعة الأميركية. وأشارت إلى أنه سيتعين على المحكمة الروسية تحديد مبلغ الغرامة المحتملة.

تم بالفعل تغريم «فيسبوك» 90 مليون روبل لارتكاب عدة انتهاكات، وفقاً لوسائل إعلام روسية، لكنها مبالغ صغيرة مقارنةً بالغرامات التي تهدد الآن شبكة التواصل الاجتماعي، حسب هيئة الاتصالات الروسية.

وتفرض روسيا بانتظام عقوبات على الشركات الرقمية الكبيرة بسبب عدم إزالة مضامين تروّج للمخدرات أو الانتحار أو ترتبط بالمعارضة.

في سبتمبر (أيلول)، قبيل الانتخابات التشريعية، أجبرت موسكو «أبل» و«غوغل» على سحب تطبيق المعارض المسجون أليكسي نافالني من متاجرهما الافتراضية في روسيا. وهددت السلطات بتوقيف موظفي الشركتين في روسيا ما لم يتعاونوا، حسب مصادر داخلية.

وحجبت موسكو مؤخراً الشبكات الافتراضية الخاصة (في بي إن) المستخدمة للالتفاف على الرقابة المفروضة على مواقع المعارضة. وفي موازاة ذلك، تطور السلطات شبكة «إنترنت سيادية» موضع جدل ستسمح مستقبلاً بعزل الإنترنت الروسي من خلال فصله عن الخوادم العالمية الكبرى.

وتنفي السلطات الروسية أن تكون تسعى لبناء شبكة وطنية يمكنها مراقبتها كما هي الحال في الصين، لكنّ المعارضة والمنظمات غير الحكومية تُبدي مخاوف بهذا الصدد.


روسيا أخبار روسيا فيسبوك

اختيارات المحرر

فيديو