مصر: المدن الذكية تخفض معدل استهلاك الطاقة بـ50%

مصر: المدن الذكية تخفض معدل استهلاك الطاقة بـ50%

الخميس - 23 صفر 1443 هـ - 30 سبتمبر 2021 مـ رقم العدد [ 15647]

شهدت مصر خلال الفترة الأخيرة توسعا من جانب الشركات العقارية في إنشاء المدن الذكية والاهتمام بتحويل مدن قائمة بالفعل إلى مدن رقمية، وهو الاتجاه العالمي الذي يدعم المدن الذكية والمستدامة.
وتتجه شركات عقارية كبرى في مصر، لبناء نظام تحكم مركزي ذكي يربط جميع مشروعاتها، لتتيح لمالكي الوحدات السكنية أنظمة وخدمات التحكم عن بعد، سواء في تشغيل وحداتهم أو فيما يخص معدل الكهرباء وترشيد استهلاك المياه، وسداد الفواتير إلكترونيا.
يقول الدكتور أحمد شلبي الرئيس التنفيذي والعضو المنتدب لشركة تطوير مصر، للاستثمار العقاري، إنه «رغم ارتفاع تكلفة الاستثمار في البنية التحتية للمدن المستدامة والذكية في مراحلها الأولى، والتي بلغت حتى الآن نحو 4.5 مليار جنيه بمشروعات الشركة، فإنها تسهم في توفير حوالي 30 في المائة من تكلفة الصيانة والتشغيل، وتزيد من كفاءة استهلاك الطاقة بنسبة تقرب من 50 في المائة علاوة على الحد من التلوث».
أضاف شلبي، خلال توقيع اتفاقية مع شركة هواوي تكنولوجيز مصر، لتوفير حلول المدن المستدامة والذكية: «منذ تأسيس شركة تطوير مصر كان هدفنا ورؤيتنا بناء مجتمعات مستدامة وذكية وسعيدة، واليوم يمثل خطوة أساسية لتحقيق هذه الرؤية في عصر تحول فيه المدن الذكية من رفاهية إلى ضرورة».
أوضح: «أخذنا معنى المدن الذكية والمستدامة علي محمل الجد وركزنا على كل التفاصيل بدءًا من البنية التحتية وحتى البرامج والتقنيات المختلفة التي تضمن أن جميع مشاريعنا مستدامة وذكية تمامًا بكل الطرق الممكنة».
من جانبه، قال مايكل لي، رئيس مجموعة المؤسسات بهواوى شمال أفريقيا: «تمكنت هواوي من تشييد أكثر من 160 مدينة ذكية في أكثر من 100 دولة ومنطقة». مشيرا إلى دعم شركة تطوير مصر، بأحدث الحلول والتقنيات للوصول لأعلى معايير الجودة والرفاهية المعيشية بالمدن الذكية، من خلال منصة متصلة توفر أحدث التقنيات المتطورة للمدن الذكية والمستدامة بشكل متكامل. ويأتي ذلك تماشياً مع مساعينا في السوق المحلية نحو استخدام حلول مبتكرة ورائدة لتحقيق أهداف رؤية مصر 2030 في إنشاء مدن ذكية للمستقبل.
ومن المقرر أن توفر هواوي نظاما متصلا بالكامل، بداية من تطبيقات أجهزة الاستشعار، وبرامج تحليل البيانات، والذكاء الصناعي، والطاقة المتجددة انتهاءً بالبنية التحتية، بالإضافة إلى إنشاء مركز بيانات مما يسمح لتطوير مصر بالوصول إلى التحليلات القائمة على البيانات التي ستدعم في تقييم سلوكيات العملاء.


مصر إقتصاد مصر

اختيارات المحرر

فيديو