«بمن ترحبون؟!»... قمصان صينية للأطفال تحمل عبارة «أهلاً بك في الجحيم»

«بمن ترحبون؟!»... قمصان صينية للأطفال تحمل عبارة «أهلاً بك في الجحيم»

الجمعة - 17 صفر 1443 هـ - 24 سبتمبر 2021 مـ
عبارات مثل «مرحباً بك في الجحيم» و«دعني ألمسك» مكتوبة علي القميص (بي بي سي - ويبو)

تعرضت العلامة التجارية الصينية JNBY لانتقادات حادة بسبب إنتاجها قميصاً للأطفال عليه عبارات مثل «مرحباً بك في الجحيم» و«دعني ألمسك»؛ ما دفعها لاحقاً للاعتذار وسحب القميص.
وقالت هيئة الإذاعة البريطانية (بي بي سي)، اليوم (الجمعة)، إن إحدى الأمهات اشتكت عبر الإنترنت من مضمون العبارات التي وضعتها العلامة التجارية علي ملابس مخصصة للأطفال، ولاقت تلك الشكوى انتشاراً واسعاً عبر مواقع التواصل الاجتماعي.
وأوضحت الأم، في شكواها عبر شبكة «ويبو» للتواصل الاجتماعي، أن عائلتها اشترت القميص لابنها البالغ من العمر أربع سنوات دون أن تفهم المعنى، وكتبت الأم «أهلاً بك في الجحيم. معذرة؟ بمن ترحب؟».
ولفتت «بي بي سي» إلى أن العلامة التجارية اتضح أنها أنتجت ملابس مثيرة للجدل في الماضي، حيث عندما تفاعل البعض مع شكوى الأم شاركوا صوراً لملابس أخرى مثيرة للجدل أنتجتها الشركة المدرجة في هونغ كونغ.
وكان من بين تلك الملابس المثيرة للجدل، معطف أسود يحتوي على صورة لشخص أصيب بسهام عدة، وبجانبه عبارة «المكان مليء بالهنود. سآخذ هذا السلاح وسأفجّرهم إلى أشلاء».
وتساءل العديد من مستخدمي «ويبو» عن سبب عدم معاقبة العلامة التجارية من قبل، وقال أحد الأشخاص «لا أعرف ما إذا كانت التصميمات متعمدة، ولكن بالتأكيد هناك آخرون في الشركة يمكنهم فهم معناها؟»، مشيراً إلى أنه من غير المألوف أن تطبع بعض العلامات التجارية الصينية نصوصاً بلغات أخرى من الصينية على منتجاتها.
وقدمت العلامة التجارية اعتذارها على تطبيق Xiaohongshu الشبيه بـ«إنستغرام» قائلة، إنها تلقت شكاوى بشأن «مطبوعات غير لائقة» على ملابسها وتأسف لذلك، وأضافت أن فلسفة تصميم العلامة التجارية كانت دائماً «حرية التخيل»، وأن هدفها الأصلي كان طرح المزيد من الإبداعات «الفريدة».
وأضافت «لكننا نفهم أيضاً أن الأهم هو نقل القيم الجيدة»، مشيرة إلى أنها تعاملت مع الحادث على أنه «تحذير»، وتابعت «في المستقبل، سنعمل بشكل أفضل علي دمج التصميمات المبتكرة والإبداعية مع القيم الجيدة».


بريطانيا أخبار الصين

اختيارات المحرر

فيديو