دوامة التعادلات تضع مصير مدرب الأهلي في مهب الريح

دوامة التعادلات تضع مصير مدرب الأهلي في مهب الريح

غضب ومطالبات بإقالة هاسي... والشرط الجزائي يؤرق النادي
الأحد - 12 صفر 1443 هـ - 19 سبتمبر 2021 مـ رقم العدد [ 15636]
من مباراة الأهلي الأخيرة أمام الفتح (الشرق الأوسط)

بات الغموض يكتنف مصير الألباني بيسينك هاسي مدرب الأهلي، وذلك على إثر النتائج المحبطة للفريق هذا الموسم وعدم تمكنه من تحقيق أي فوز حتى الآن.
وبعد تعادل الفريق للمرة الخامسة على التوالي في الدوري السعودي للمحترفين، سرت أنباء عن شروع صناع القرار بالنادي الأهلي في دراسة كافة الأمور المتعلقة بالفريق، مفضلة التأني قبل اتخاذ أي قرار، ومنها إقالة المدرب وتكليف آخر وطني يقود الفريق مؤقتاً.
وأثار تعادل الأهلي أول من أمس أمام الفتح 1-1 في المواجهة التي جمعت الفريقين على ملعب مدينة الملك عبد الله الرياضية ضمن منافسات الجولة الخامسة للدوري غضب جماهير النادي التي طالب بعضها بإقالة المدرب وتكليف أحد الأسماء الوطنية لحين التعاقد مع مدرب بديل.
وتعهد ماجد النفيعي رئيس الأهلي بعدم التراجع عن أي خطوة تصحح من مسيرة الفريق، داعياً جماهير النادي لمنح مجلس الإدارة الوقت الذي قال عنه إنه سيكون كفيلاً ببناء فريق ينافس وذلك في أعقاب التعادل الخامس للفريق أمام الفتح في الدوري.
وشدد النفيعي عبر حسابه الشخصي بـ«تويتر» على أن عودة الفريق تحتاج للوقت وزرع الثقة في اللاعبين خصوصاً الشباب منهم لأنهم هم المستقبل، مبدياً عدم رضاه نهائياً عن الأداء ونتائج الفريق الأخيرة، مؤكداً أن عمل 4 سنوات يحتاج إلى التوزان والهدوء والصبر، في الوقت الذي أكد أن ذلك لن يعفيهم من التصحيح وإحداث التغيير المفيد.
وقال النفيعي: «غير راضين عن الأداء أو النتائج ونعتذر لجمهورنا الغالي، الجميع يعلم أن العمل يحتاج للوقت والوقت والوقت... لن نتوقف عن التصحيح والإصلاح»، قبل أن يختم حديثه بالقول: «لن أخجل عن الظهور أمام جمهورنا وتقبل النقد ولن أنزوي يوماً عن مناقشة عملي وعمل إدارتي مع جمهورنا ولن نتراجع خطوة عن تصحيح أي خطوة نراها تؤثر في مسيرة الفريق والوقت كفيل ببناء فريق يبيّض الوجه وينافس... عطونا وقتنا وبس».
وأسهمت النتائج الأخيرة للأهلي في حلوله في المركز العاشر في سلم ترتيب فرق الدوري بـ5 نقاط، جمعها من خمسة تعادلات أمام الفيصلي وضمك والتعاون والفتح وجميعها انتهت 1-1 وأمام الحزم والتي انتهت 2-2.
وكان الأهلي تعاقد مع المدرب الألباني هاسي في يونيو (حزيران) الماضي بعقد يمتد لموسمين ليقود الفريق بدءاً من انطلاقة منافسات الموسم الرياضي الجديد خلفاً للمدرب الروماني ريجيكامب الذي تم إنهاء الارتباط معه بعد أنهى الفريق الأهلاوي الموسم المنصرم في المركز الثامن في سلم الترتيب برصيد 39 نقطة، بعد موسماً صعباً شهده الفريق.
ووجود هاسي في السنوات الثلاث الماضية بالدوري السعودي للمحترفين، حيث كان يتولى تدريب فريق الرائد، وقادة نحو تحقيق نتائج جيدة في أول موسمين، قبل أن تتراجع نتائج الفريق ليحتل المركز العاشر والاقتراب من الموسم الماضي.
وبات المدرب هاسي الذي يبحث عن فوز وحيد لكسر عقدة التعادلات التي لازمته منذ انطلاقة المسابقة للانطلاقة نحو استمرار الانتصارات تحت الضغط الشديد، رغم خبرته العريضة في منافسات الدوري السعودي. في الوقت الذي يرى عدد من الأهلاويين أن إقالة هاسي ستكلف خزينة النادي قيمة الشرط الجزائي المنصوص عليه في البعض، فضلاً عن عدم وجود مدرب كبير في الوقت الذي من الطبع سيصعب مهمة صناع القرار بالنادي.
وكانت إدارة النفيعي حرصت على دعم الفريق بعدد من الخيارات الأجنبية والمحلية رغم الالتزامات المالية المتعددة على النادي لتحقيق تطلعاتها في الموسم الرياضي وإسعاد جماهير النادي في الوقت الذي عملت على الوفاء بالعديد من الالتزامات المالية لاستخراج شهادة الكفاءة المالية وقيد المحترفين الجدد. ودعم الأهلي صفوفه بخمس خيارات أجنبية تقدمهم البرازيليان دانكلير بيريرا وخوسيه باولينهو والكرواتي فيليب براداريتش والمقدوني أزغيان أليوسكي والسنغالي الحسن نداو، إلى جانب الثنائي المحلي فهد الحمد ومحمد مجرشي.


السعودية الدوري السعودي

اختيارات المحرر

فيديو