فرنسا في «أزمة» مع الولايات المتحدة بسبب إلغاء صفقة الغواصات

فرنسا في «أزمة» مع الولايات المتحدة بسبب إلغاء صفقة الغواصات

السبت - 11 صفر 1443 هـ - 18 سبتمبر 2021 مـ
وزير الخارجية الفرنسي جان إيف لودريان (أ.ف.ب)

تطرق وزير الخارجية الفرنسي جان إيف لودريان، اليوم السبت، إلى ما اعتبره «أزمة خطيرة» تمثلت في إلغاء كانبيرا عقداً ضخماً مع باريس لتسلم غواصات منها، مندداً بـ«كذب (...) وازدواجية (...) وتقويض كبير للثقة» و«ازدراء» من جانب حلفاء فرنسا.

وقال وزير الخارجية الفرنسي لقناة تلفزيون «فرانس 2» إن باريس تعتبر أنها في أزمة مع الولايات المتحدة وأستراليا بعد أن ألغت كانبيرا الصفقة التي تبلغ قيمتها عدة مليارات من الدولارات، حسبما ذكرته وكالة «رويترز» للأنباء.

وبرر لودريان استدعاء سفيري فرنسا في كانبيرا وواشنطن عازياً ذلك إلى «وجود أزمة خطيرة بيننا»، في حين لم يعر أهمية لإمكان استدعاء السفير في لندن قائلاً: «نعلم انتهازيتهم الدائمة» بعد بضعة أشهر من «بريكست».

ورأى أيضاً أن «ما جرى» سيؤثر على تحديد المفهوم الاستراتيجي الجديد لحلف شمال الأطلسي، ولكن من دون أن يشير إلى إمكان الخروج من الحلف.

وقال لودريان أيضاً إن الرئيس إيمانويل ماكرون لم يتحدث مع الرئيس الأميركي جو بايدن عن صفقة الغواصات.


فرنسا أخبار أميركا اخبار اوروبا فرنسا

اختيارات المحرر

فيديو