30 قتيلا وعشرات الجرحى بهجوم حوثي على «قاعدة العند»

30 قتيلا وعشرات الجرحى بهجوم حوثي على «قاعدة العند»

الأحد - 21 محرم 1443 هـ - 29 أغسطس 2021 مـ
دبابات للجيش اليمني في قاعدة العند العسكرية (أرشيفية - رويترز)

قتل 30 عسكرياً يمنياً وجرح عشرات آخرون في هجوم حوثي بصواريخ باليستية ومسيرات مفخخة، صباح اليوم (الأحد)، استهدف قاعدة العند العسكرية بمحافظة لحج التي تبعد نحو 60 كيلومتراً شمال عدن.

وذكرت وسائل إعلام يمنية، أن الهجوم استهدف تشكيلاً عسكرياً من قوات العمالقة أثناء تمرين تدريبي في القاعدة.

وقال مسؤول يمني محلي لوكالة الصحافة الفرنسية في وقت سابق، إن الهجوم الذي شنته ميليشيات الحوثي، بصواريخ وطائرات مسيرة أوقع 7 قتلى. وذكرت مصادر طبية في مستشفى ابن خلدون في لحج بأنها تسلمت جثث «سبعة قتلى» واستقبلت «أكثر من خمسين جريحاً» بعد الهجوم.

يذكر أن تلك القاعدة التي تعد الأكبر في البلاد، كانت استهدفت أوائل عام 2019. بطائرة مسيرة إيرانية الصنع، خلال عرض عسكري، مما أدى في حينه إلى مقتل 6 عناصر من الجيش اليمني وجرح 20. فيما توفي لاحقاً اللواء صالح الزنداني، نائب رئيس الأركان في الجيش اليمني، متأثراً بإصابته وقتذاك.

وتعتبر قاعدة العند إحدى القواعد الجوية العسكرية التاريخية التي أسسها البريطانيون في اليمن، وتقع شمال مدينة الحوطة عاصمة لحج، وتبعد عن مدينة عدن مسافة 60 كيلومتراً.

كما تضم مدرجاً للطائرات ومخازن أسلحة وملحق سكن طيارين، فضلاً عن معسكر لواء من قوات المشاة وآخر لقوات الدروع.

وتتضمن القاعدة التي تمتد من الشمال إلى الجنوب على طول 20 كيلومتراً، معسكراً تدريبياً وورش صيانة الطائرات الحربية والعتاد العسكري الثقيل.

كان الأميركيون استخدموها سابقاً كنقطة انطلاق لمسيّرات تتعقب عناصر القاعدة.


اليمن صراع اليمن

اختيارات المحرر

فيديو