مساعٍ مصرية حثيثة لتوطين صناعة السيارات

مساعٍ مصرية حثيثة لتوطين صناعة السيارات

عبر جذب الشركات العالمية
الجمعة - 19 محرم 1443 هـ - 27 أغسطس 2021 مـ رقم العدد [ 15613]
تعمل مصر على جذب الشركات العالمية في إطار مساعيها لتوطين صناعة السيارات (رويترز)

أكدت وزيرة الصناعة والتجارة المصرية نيفين جامع، حرص الوزارة على جذب الشركات العالمية لتوطين صناعة السيارات والصناعات المغذّية في مصر، خصوصاً في ظل التوجه الحالي للدولة نحو الاعتماد على الطاقة النظيفة في المركبات، بهدف الحفاظ على البيئة ومواكبة التطورات العالمية في هذا الصدد.
وقالت الوزيرة خلال لقائها مع لؤي الشرفا، الرئيس التنفيذي لشركة «جنرال موتورز» العالمية لمنطقة أفريقيا والشرق الأوسط، والوفد المرافق له أمس (الخميس)، إنه يجري حالياً تنفيذ مبادرة شاملة لإحلال السيارات للعمل بالغاز الطبيعي، بالإضافة إلى تهيئة البنية التحتية اللازمة؛ لتسيير السيارات الكهربائية في مصر.
ونوهت جامع بأن اللقاء استعرض مشروعات الشركة الحالية والمستقبلية بالسوق المصرية، وخطط وتوجهات الشركة نحو توطين صناعة السيارات الكهربائية في مصر خلال المرحلة المقبلة.
وأشارت إلى أن الحكومة حريصة على التواصل المستمر من المستثمرين لوضع الرؤى المشتركة لتنمية وتطوير القطاع الصناعي، وإيجاد حلول جذرية وعاجلة لجميع التحديات التي تواجههم. ولفتت إلى سعي الوزارة وأجهزتها لتهيئة بيئة مناسبة للاستثمار ووضع السياسات واللوائح المنظمة للقطاع الصناعي وجذب مزيد من الاستثمارات المحلية والأجنبية للصناعة المصرية.
وأوضحت الوزيرة أن برنامج مساندة صادرات السيارات، والذي تم إقراره مؤخراً بقيمة 500 مليون جنيه (32 مليون دولار) يستهدف تشجيع شركات صناعة السيارات على وضع رؤى طويلة المدى وضخ استثمارات جديدة؛ لتوطين وتعميق صناعة السيارات ومكوناتها للتوسع في الإنتاج والتصدير للأسواق التي ترتبط مع مصر باتفاقيات تفضيلية وإقليمية.
من جانبه، أوضح لؤي الشرفا أن حرص الشركة على الإنتاج والتوسع بالسوق المصرية يعكس البعد الاستراتيجي التجاري والصناعي للدولة المصرية في منطقة الشرق الأوسط وقارة أفريقيا. وأشار إلى أن الشركة تسعى حالياً لتطوير مصنعها بالسوق المصرية، بما يتوافق مع توجهات الحكومة المصرية والتوجهات العالمية المتعلقة بصناعة السيارات.
وأضاف أن مصنع الشركة في مصر ينتج سيارات متوافقة مع متطلبات المستهلك المصري، كما يضم كوادر مؤهلة من الشباب وعلى أعلى درجة من الكفاءة العلمية والمهنية، مشيراً إلى أن قطاع صناعة السيارات سيشهد خلال السنوات الـ5 المقبلة تغيرات جذرية نظراً للمتغيرات الصناعية والبيئية العالمية الحالية والتوجهات الخاصة بالاعتماد على السيارات الكهربائية.
ولفت إلى أن الشركة تقدّر التوجه الإيجابي للدولة المصرية نحو تطوير وتوطين صناعة السيارات في مصر، وذلك للاستفادة من حجم السوق المصرية الكبير، والذي يتجاوز 100 مليون مستهلك، مشيراً إلى أن رؤية شركة «جنرال موتورز» العالمية تستهدف المساهمة في خفض معدلات التلوث والازدحام وحوادث السيارات في العالم، وهو الأمر الذي يعكسه توجه الشركة نحو التوسع في صناعة السيارات الكهربائية.
وأشاد الشرفا بالبرنامج الجديد لمساندة صادرات قطاع السيارات، والذي أقرته الحكومة المصرية مؤخراً، لافتاً إلى أن هذا البرنامج يعزز من توجهات الشركة نحو نفاذ منتجاتها من السيارات إلى عدد كبير من الأسواق الجديدة.


مصر إقتصاد مصر

اختيارات المحرر

فيديو