موسكو ترفض السماح للأسطول الأميركي بالتجول عند شواطئها

موسكو ترفض السماح للأسطول الأميركي بالتجول عند شواطئها

الأربعاء - 26 ذو الحجة 1442 هـ - 04 أغسطس 2021 مـ رقم العدد [ 15590]

صرح عضو مجلس النواب الروسي (الدوما)، روسلان بالبيك، أمس، بأن موسكو لن تسمح بتجول الأسطول الأميركي عند شواطئها.
وقال بالبيك في تصريح خاص لوكالة الأنباء الروسية «سبوتنيك» نُشر أمس: «نعرف أن الأسطول الأميركي هو أقوى أسطول في العالم، لكنّ هذا لا يعني أننا نسمح له بالتجول عند شواطئنا. وقد تلقى الطراد الأميركي ضربة في نهاية الثمانينات، بينما أعادت انفجارات القنابل البصر للمدمرة البريطانية مؤخراً، أي أن بوارج حلف الناتو لا يمكن أن تستمتع بالنزهة هناك».
وذكرت «سبوتنيك» أن تصريحات بالبيك تأتي تعقيباً على تصريحات مستشار وزارة الخارجية الأميركية جورج كينت، الذي قال في أثناء لقائه مع الصحافيين الأوكرانيين إن دخول المدمرة البريطانية إلى المياه الإقليمية الروسية في يونيو (حزيران) من عام 2021 ليس أمراً استثنائياً، إذ كانت الولايات المتحدة قد فعلت ذلك في عام 1988 عندما توغل الطراد الأميركي «يوركتاون» إلى المياه الروسية عند شواطئ شبه جزيرة القرم. لكن المستشار الأميركي لم يذكر أن الطراد الأميركي لاذ بالفرار بعدما طاردته السفينة العسكرية الروسية «بيزافيتني»، التي لم تلجأ إلى استخدام السلاح الناري، ولكنها صدمت السفينة الحربية الأميركية، التي تجاوزت المياه الإقليمية الروسية.


روسيا الولايات المتحدة وروسيا

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة