السلطات الألمانية تحقق في هجوم بطلاء على المسجد الأزرق بهامبورغ

السلطات الألمانية تحقق في هجوم بطلاء على المسجد الأزرق بهامبورغ

الثلاثاء - 18 ذو الحجة 1442 هـ - 27 يوليو 2021 مـ رقم العدد [ 15582]

بعد هجوم بطلاء على ما يسمى بـ«المسجد الأزرق» في ولاية هامبورغ الألمانية، تولت سلطات أمن الدولة التابعة للمكتب الإقليمي للشرطة الجنائية في الولاية التحقيق في الواقعة. وقال متحدث باسم الشرطة أمس (الاثنين)، إن مجهولين ألقوا أكياساً عدة من الطلاء الأحمر على مدخل «مسجد الإمام علي» ليلة أول من أمس، كما تم تلطيخ الجدران بالطلاء الأحمر. ويدير المسجد الأزرق «المركز الإسلامي في هامبورغ»، والذي صنفته الاستخبارات الداخلية في الولاية (مكتب حماية الدستور) على أنه متطرف. وفي الآونة الأخيرة، أكدت السلطة على أساس الوثائق، أن المركز بؤرة خارجية لطهران في أوروبا. وقال المتحدث باسم الشرطة، إن أمن الدولة يتحقق مما إذا كانت هناك صلة بين هجوم الطلاء والمعلومات الجديدة لدى هيئة حماية الدستور. وأدان مجلس الجاليات الإسلامية في هامبورغ (الشورى)، والذي ينتمي إليه أيضاً «المركز الإسلامي في هامبورغ»، «أي اعتداء من هذا النوع على أماكن العبادة، بغض النظر عما إذا كانت مساجد أو كنائس أو معابد يهودية». ووصف الحزب الديمقراطي الاشتراكي في هامبورغ ممارسات تلطيخ الجدران بأنها «شكل غير مقبول من الخلاف السياسي».


المانيا أخبار ألمانيا

اختيارات المحرر

فيديو