نائب سابق عن «حزب الله» يعلّق أنشطته الحزبية بعد انتقادات لزفاف ابنته الباذخ

نائب سابق عن «حزب الله» يعلّق أنشطته الحزبية بعد انتقادات لزفاف ابنته الباذخ

الاثنين - 17 ذو الحجة 1442 هـ - 26 يوليو 2021 مـ رقم العدد [ 15581]

أعلن النائب السابق عن «حزب الله» نوار الساحلي أمس، تعليق أنشطته الحزبية، بانتظار أن تتخذ قيادته قرارها به، بعد مشاركته في حفل زفاف ابنته الذي طغى عليه طابع الترف والبذخ.
وانتشرت صور في مواقع التواصل الاجتماعي لحفل زفاف ضخم تبين أنه حفل زفاف هلا الساحلي، ابنه النائب السابق الساحلي، من رجل الأعمال اللبناني فراس اليافي المقيم في لندن. وأثارت الصور جملة استنكارات وحملة في مواقع التواصل ضد قياديي الحزب، على ضوء البذخ فيه، في وقت يعاني اللبنانيون من أزمات معيشية واقتصادية ومالية، وتتفاقم ضائقتهم يومياً بفعل الأزمات. وقال الساحلي في تغريدة له في حسابه في «تويتر»: «حضرت حفل زواج ابنتي الذي أقامه صهري أمس (الأول)، ولم أقدّر أنه سيسبب أذيّة لجمهورنا العزيز». وأضاف: «لذلك، أنا أعتذر من أهلي وأحبتي عما حصل ولقد تسببت أيضاً بإساءة غير مقصودة للحزب الذي أحب وأنتمي إليه». وعليه، قال الساحلي: «أنا أعلّق جميع أنشطتي الحزبية بانتظار أن تتخذ القيادة القرار وأنا سألتزم به مهما كان».
وأقيم مساء السبت، حفل زواج هلا الساحلي من اللبناني المقيم في لندن فراس اليافي الذي يعمل في القطاع المصرفي والمالي، علماً بأن هلا هي ابنة الساحلي من زواجه الأول، وتقيم في بريطانيا.
وقد رافقها والدها في الحفل وسلمها إلى زوجها، عملاً بتقليد حفلات الزفاف في لبنان.
وأثار البذخ في حفل الزفاف جدلاً في مواقع التواصل الاجتماعي، وهو ما دفع الساحلي إلى الاعتذار وتعليق أنشطته الحزبية.


لبنان لبنان أخبار

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة