في أول ظهور بعد مغادرة المستشفى... البابا يشدد على أهمية الاستراحة من أعباء الحياة

في أول ظهور بعد مغادرة المستشفى... البابا يشدد على أهمية الاستراحة من أعباء الحياة

الأحد - 9 ذو الحجة 1442 هـ - 18 يوليو 2021 مـ
البابا فرنسيس يظهر للمرة الأولى منذ العودة للفاتيكان (إ.ب.أ)

ظهر البابا فرنسيس اليوم (الأحد)، علانية، للمرة الأولى، منذ العودة إلى الفاتيكان في منتصف الأسبوع الماضي، بعد أن أمضى 11 يوماً في المستشفى، وقال للمهنئين بسلامته إن من الضروري أن يأخذوا استراحة من أعباء الحياة الحديثة.


وقال البابا في عظته الأسبوعية من نافذة تطل على ساحة القديس بطرس، «دعونا نكبح السعي المحموم هنا وهناك الذي تمليه علينا جداول أعمالنا. فلنتعلم أن نأخذ استراحة ونغلق الهاتف المحمول»، حسب ما نقلته وكالة «رويترز» للأنباء.

وكان الأطباء استأصلوا جزءاً من قولون البابا (84 عاماً) في جراحة أجريت يوم الرابع من يوليو (تموز) الحالي، في أول أزمة صحية كبيرة يواجهها منذ تولى البابوية قبل ثماني سنوات.


الفاتيكان الفاتيكان

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة