دبي: طبيب ذكي يُجري فحصاً طبياً شاملاً للمريض عن بُعد

سماعة طبيب وجهاز لقياس ضغط الدم في عيادة (أرشيفية- رويترز)
سماعة طبيب وجهاز لقياس ضغط الدم في عيادة (أرشيفية- رويترز)
TT

دبي: طبيب ذكي يُجري فحصاً طبياً شاملاً للمريض عن بُعد

سماعة طبيب وجهاز لقياس ضغط الدم في عيادة (أرشيفية- رويترز)
سماعة طبيب وجهاز لقياس ضغط الدم في عيادة (أرشيفية- رويترز)

أطلقت مجموعة «الفطيم للرعاية الصحية» بالإمارات خدمة «الطبيب الذكي» المبتكرة، لتوفير حلول صحية رقمية للمرضى، وربط المرضى بالأطباء وخبراء الرعاية الصحية المتقدمة عبر التطبيقات الذكية.
وأوضحت المجموعة، على هامش معرض الصحة العربي اليوم (الخميس)، أن الخدمة الجديدة تجمع بين التفاعل البشري والرقمي لتعزيز فاعلية خدمات الرعاية الطبية، وتقديم علاجات أكثر تخصيصاً ودقة في تشخيص الأمراض عبر الأطباء الاختصاصيين وخدمة توصيل الأدوية وإدارة الأمراض المزمنة، وتقديم رعاية متواصلة في العيادة وعن بُعد، حسبما نقلت وكالة الأنباء الألمانية.
وأضافت أن خدمة الطبيب الذكي تتيح القدرة على فحص المرضى عن بُعد للارتقاء بجودة الرعاية الصحية للمرضى، سواءً كانوا في المنزل أو مقر العمل، حيث يتم إرسال جهاز تواصل إلى المريض قبل الاستشارة، ليقوم الطبيب المعالج من عيادته بإجراء فحص شامل للمؤشرات الحيوية، وللصدر والعين والأذن، وتخطيط كهربائي شامل للقلب، وغيرها عن بُعد باستخدام التكنولوجيا الذكية.
من جانب آخر، منحت مؤسسة «آسيا للرعاية الصحية»، مجموعة «الفطيم للرعاية الصحية» بالإمارات ثلاث جوائز: جائزة آسيا للرعاية الصحية للتميز عن المسؤولية المجتمعية عن قطاع الرعاية الصحية في دولة الإمارات، وأفضل مستشفى ميداني، وأفضل أداء في إدارة والتعامل مع المصابين بفيروس «كورونا» عن عام 2020.
وقال الدكتور حيدر سعيد اليوسف، المدير العام للمجموعة إن «الفطيم للرعاية الصحية» نالت الجائزة لاستجابتها السريعة في تأمين أول مستشفى ميداني في دبي لرعاية الحالات المصابة بفيروس «كورونا» المستجد في شهر مارس (آذار) من العام الماضي، وافتتاح أول مركز لفحص «كورونا» عبر المركبة في إمارة دبي في مارس 2020 أيضاً، وتقديم الرعاية الصحية الفائقة لحالات الإصابة بفيروس «كورونا» في المستشفى الميداني خلال ذروة الجائحة.



هيئة بريطانية: إجلاء طاقم سفينة تملكها جهة يونانية بعد هجوم حوثي

سفينة الشحن «غالاكسي ليدر» بعد أن قرصنتها قوارب الحوثيين بالبحر الأحمر في 20 نوفمبر الماضي (رويترز)
سفينة الشحن «غالاكسي ليدر» بعد أن قرصنتها قوارب الحوثيين بالبحر الأحمر في 20 نوفمبر الماضي (رويترز)
TT

هيئة بريطانية: إجلاء طاقم سفينة تملكها جهة يونانية بعد هجوم حوثي

سفينة الشحن «غالاكسي ليدر» بعد أن قرصنتها قوارب الحوثيين بالبحر الأحمر في 20 نوفمبر الماضي (رويترز)
سفينة الشحن «غالاكسي ليدر» بعد أن قرصنتها قوارب الحوثيين بالبحر الأحمر في 20 نوفمبر الماضي (رويترز)

أعلنت هيئة عمليات التجارة البحرية البريطانية اليوم (الجمعة)، أن سلطات عسكرية أجلت طاقم ناقلة الفحم «توتور»، مشيرة إلى حادث وقع في 12 يونيو (حزيران) على مسافة 66 ميلاً بحرياً جنوب غربي الحديدة في اليمن.

وقالت الهيئة في مذكرة إرشادية، إن سفينة البضائع المملوكة لجهة يونانية «تُركت وانجرفت في محيط آخر موقع تم الإبلاغ عنه».