الادعاء الفرنسي يطالب بسجن ساركوزي لمدة عام

الادعاء الفرنسي يطالب بسجن ساركوزي لمدة عام

الخميس - 7 ذو القعدة 1442 هـ - 17 يونيو 2021 مـ
الرئيس الفرنسي السابق نيكولا ساركوزي (رويترز)

طالب مدعون فرنسيون بالحكم بالسجن لمدة عام على الرئيس السابق نيكولا ساركوزي، في قضية تتعلق بمخالفات مزعومة في تمويل حملته الانتخابية، وفقاً لوكالة الأنباء الألمانية.
وستكون ستة أشهر من العقوبة ستكون تحت المراقبة، وطالب الادعاء بتغريم ساركوزي 3750 يورو (4468 دولارا).
وكان ساركوزي رئيسا لفرنسا في الفترة بين عامي 2007 و2012 واتهم بتمويل غير قانوني لحملته في إعادة انتخابه الفاشلة عام 2012، ويتم تقييد تمويل الحملات الانتخابية في فرنسا لضمان تحقيق فرص متكافئة للمرشحين.
وفي انتخابات 2012، بلغ الحد الأقصى للإنفاق 5.22 مليون يورو (3.27 مليون دولار)، غير أن فريق ساركوزي، وفقاً لمزاعم، أنفقوا ما لا يقل عن 8.42 مليون يورو على الحملة.
وتتردد مزاعم بأن حزب الاتحاد من أجل حركة شعبية، والذي يتزعمه ساركوزي، والمعروف الآن باسم الجمهوريين، قد أخفى إنفاقا إضافيا عبر فواتير مزيفة.
ومن المقرر أن تنتهي المفاوضات في المحاكمة الأسبوع المقبل، ومن المقرر إعلان الحكم في وقت لاحق ويواجه 13 متهما آخر أيضا اتهامات بالاحتيال أو المساعدة والتحريض.
كما يخضع ساركوزي للتحقيق بشأن مزاعم بقبوله أموال من ليبيا خلال حملته الانتخابية في عام 2007 وفي قضية منفصلة، حكم على ساركوزي بالسجن لمدة ثلاث سنوات، من بينها سنتان تحت المراقبة، في مارس (آذار)، وذلك لاتهامات بالفساد واستغلال النفوذ، وأعلن ساركوزي أنه سيستأنف في الحكم.


فرنسا فرنسا

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة