إيران لا تتوقع تغييراً في سياسة إسرائيل بمجيء حكومة جديدة

إيران لا تتوقع تغييراً في سياسة إسرائيل بمجيء حكومة جديدة

الاثنين - 4 ذو القعدة 1442 هـ - 14 يونيو 2021 مـ
المتحدث باسم وزارة الخارجية الإيرانية سعيد خطيب زاده (إ.ب.أ)

نقلت وكالة أنباء الطلبة عن المتحدث باسم وزارة الخارجية الإيرانية سعيد خطيب زاده قوله إن إيران لا تتوقع تغييراً في السياسة الخارجية والأمنية لإسرائيل مع تشكيل حكومة جديدة فيها.
وتأتي هذه التصريحات بعد يوم من تصويت في البرلمان الإسرائيلي أنهى حكم رئيس الوزراء بنيامين نتنياهو.
وقال خطيب زاده: «رحل أعداء إيران ولا تزال إيران القوية باقية... لا أعتقد أن سياسات إسرائيل ستتغير مع الحكومة الجديدة»، حسب ما نقلته وكالة «رويترز» للأنباء.
وأطاح تحالف متنوّع من الأحزاب الإسرائيلية، مساء الأحد، ببنيامين نتنياهو بعد 12 عاماً متواصلة في الحكم، ليحل محله الزعيم اليميني المتطرف نفتالي بينيت، في تحوّل كبير في السياسة الإسرائيلية.
وصوّت 60 نائباً لصالح الائتلاف الجديد المتنوع ما بين اليمين واليسار والوسط بالإضافة إلى حزب عربي، في حين عارضه 59 نائباً معظمهم من حزب الليكود والأحزاب اليمينية المتشددة. وامتنع نائب واحد عن التصويت.
وخرج آلاف الإسرائيليين إلى الشوارع في القدس وتل أبيب بعد نيل الحكومة الجديدة الثقة للاحتفال بإطاحة نتنياهو.
ويضم «ائتلاف التغيير» ثمانية أحزاب لكل منها آيديولوجيته الخاصة، ويأمل في إنهاء نحو عامين من الجمود السياسي في إسرائيل تخللتهما أربع انتخابات غير حاسمة.
ووعد نتنياهو في كلمته أمام البرلمان قبل التصويت على الائتلاف الجديد، بالعودة إلى قيادة البلاد «قريباً»، معتبراً أن «إيران تحتفل اليوم» بالحكومة الإسرائيلية الجديدة.
وبموجب الاتفاق المبرم بين ركني الائتلاف بينيت ومهندسه الوسطي يائير لابيد، سيتسلم بينيت رئاسة الحكومة خلال أوّل سنتين، على أن يخلفه لابيد اعتباراً من 2023 ولسنتين أخريين.
وشدّد بينيت في مستهل جلسة البرلمان الإسرائيلي لمنح الحكومة الجديدة الثقة، والتي شهدت صخباً وانتقادات، على أن «إسرائيل لن تسمح لإيران بامتلاك سلاح نووي»، رافضاً إحياء الاتفاق النووي مع طهران.


ايران إيران سياسة أخبار إيران سوريا و ايران

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة