نوفاك يحبط مفاجأة ستيفانوس ويتوّج بكأس فرنسا المفتوحة للتنس

نوفاك يحبط مفاجأة ستيفانوس ويتوّج بكأس فرنسا المفتوحة للتنس

الصربي نال اللقب الثاني في {رولان غاروس} والـ19 في «غراند سلام»
الاثنين - 4 ذو القعدة 1442 هـ - 14 يونيو 2021 مـ رقم العدد [ 15539]

قلب الصربي نوفاك ديوكوفيتش المصنف الأول تخلفه أمام اليوناني ستيفانوس تسيتسيباس بمجموعتين إلى فوز مثير 6 - 7 (6 - 8) و2 - 6 و6 - 3 و6 - 2 و6 – 4، ليتوج بلقب بطولة فرنسا المفتوحة للتنس، ثاني البطولات الأربع الكبرى، للمرة الثانية في مسيرته ويحرز لقبه الكبير الـ19.

وبات ابن الـ34 عاماً أول لاعب يتوج بجميع الألقاب الكبرى مرتين على الأقل في عصر الاحتراف والثالث في تاريخ الغراند سلام في عصري الهواة والاحتراف (اعتباراً من 1968) بعد الأستراليين رود لايفر (بين 1962 و1969) وروي إيمرسون (بين 1961 و1967).

وبلقبه الثاني في فرنسا المفتوحة بعد 2016 والتاسع عشر في الـ«غراند سلام»، أصبح ديوكوفيتش على بُعد لقب من الرقم القياسي المسجل باسم غريميه السويسري روجيه فيدرر والإسباني رافايل نادال الذي انتهى مسعاه لإحراز رولان غاروس للمرة 14 بخسارته أمام الصربي بالذات في نصف النهائي.

واحتاج ديوكوفيتش إلى 4 ساعات و11 دقيقة ليحسم المباراة النهائية الثانية توالياً له في العاصمة الفرنسية والسادسة في تاريخ مشاركاته في البطولة (خسر أعوام 2012 و2014 و2020 أمام نادال و2015 أمام السويسري ستانيسلاس فافرينكا)، ويحرم تسيتسيباس من أن يصبح أول يوناني يتوج بلقب إحدى البطولات الأربع الكبرى.

وكانت المباراة النهائية المواجهة التاسعة بين ديوكوفيتش واليوناني البالغ 22 عاماً الذي بلغ النهائي الكبير الأول في مسيرته بفوزه في نصف النهائي على الألماني ألكسندر زفيريف. وخرج الصربي منتصراً للمرة السادسة، بينها ربع نهائي دورة روما الألف نقطة للماسترز هذا العام ونصف نهائي رولان غاروس العام الفائت، مقابل ثلاث هزائم.

وبعد انتهاء مشواره عند المربع الأخير ثلاث مرات في السنوات الثلاث الأخيرة في البطولات الكبرى (أستراليا المفتوحة في 2019 و2021 ورولان غاروس 2020)، نجح تسيتسيباس أخيراً في فك هذه العقدة لكن المغامرة انتهت الأحد على يد الصربي الذي استغل خبرته على أكمل وجه لتعويض بدايته المتعثرة وخسارته المجموعتين الأوليين.


فرنسا تنس

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة