تصفيات آسيا المونديالية: الأخضر يتألق ويعزف بثلاثية في الشباك اليمنية

تصفيات آسيا المونديالية: الأخضر يتألق ويعزف بثلاثية في الشباك اليمنية

الفيصل ارتدى قميصه وسانده من المدرجات في ملعب مرسول بارك
الأحد - 25 شوال 1442 هـ - 06 يونيو 2021 مـ رقم العدد [ 15531]

واصل المنتخب السعودي انتصاراته في التصفيات الآسيوية المشتركة المؤهلة لمونديال 2022 وكأس آسيا 2023، وكسب نظيره اليمني بثلاثية نظيفة في المرحلة السابعة من دور المجموعات.

وانفرد الأخضر السعودي بصدارة مجموعته الرابعة بعدما رفع رصيده إلى 14 نقطة بفارق خمس نقاط عن وصيفه منتخب أوزباكستان الذي يملك مباراة بذات هذه الجولة أمام منتخب سنغافورة يوم الاثنين المقبل.

وسجل الأمير عبد العزيز الفيصل وزير الرياضة حضوراً مميزاً في مدرجات ملعب مرسول بارك، حيث ظهر مرتدياً القميص الرسمي للمنتخب السعودي وسط الجماهير في المدرجات.

وشهدت المباراة التي أقيمت على ملعب «مرسول بارك» في جامعة الملك سعود حضوراً جماهيرياً مميزاً من الجانب السعودي، حيث تم في هذه المواجهة تدشين مهام مجلس الجمهور السعودي الذي تم تأسيسه حديثاً وذلك بحضور روابط الأندية السعودية التي ساندت الأخضر في مهمته الآسيوية.

كما شهدت المواجهة حضوراً جماهيرياً مميزاً من الجانب اليمني، حيث ظلت جماهير المنتخب الأحمر والرابطة الرسمية تساند منتخب بلادها رغم تأخره بثلاثية منذ وقت مبكر من عمر المباراة، وابتعاده بصورة رسمية عن دائرة المنافسة على التأهل عن هذه المجموعة، حيث يأتي منتخب اليمن في المركز الأخير برصيد خمس نقاط.

ولم يجد الأخضر السعودي وقتاً طويلاً لهز شباك منتخب اليمن، حيث نجح سالم الدوسري بمجهود فردي باستغلال خطأ دفاعي لمنتخب اليمن مع الدقيقة الرابعة من شوط المباراة الأول حيث انقض الدوسري واقتنص الكرة وركنها داخل شباك منتخب اليمن كهدف سعودي أول.

ما هي إلا دقائق قليلة حتى نجح فهد المولد بتعزيز تقدم منتخب بلاده مع الدقيقة 17 التي استقبل فيها تمريرة بينية من صالح الشهري واجه معها محمد عياش حارس منتخب اليمن وتمكن من تجاوزه بمهارة فردية عالية ليرسل كرة ساقطة نحو الشباك الحمراء مضيفاً الهدف الثاني للأخضر السعودي.

وبعد انقضاء منتصف شوط المباراة الأول عاد فهد المولد ليزور شباك منتخب اليمن مجدداً مع الدقيقة 32 وذلك بعدما تابع الكرة العائدة من حارس مرمى منتخب اليمن وركنها داخل الشباك كهدف ثالث منح المنتخب السعودي أريحية كبيرة لخطف النقاط الثلاث للمباراة.

وبدأ الفرنسي إيرفي رينارد بقائمة مكونة من محمد العويس في حراسة المرمى ومن أمامه رباعي خط الدفاع بقيادة عبد الله مادو وحسان تمبكتي وياسر الشهراني وسلطان الغنام، وفي منتصف الميدان حضر عبد الله عطيف وعبد الإله المالكي وسلمان الفرج وسالم الدوسري وفهد المولد، وفي المقدمة وحيداً صالح الشهري.

وشهدت المباراة سيطرة سعودية كبيرة في غالبية مجريات المباراة، وأسهم الهدف المبكر الذي سجله سالم الدوسري في الدقيقة الرابعة في استمرار التفوق الأخضر خصوصاً بعد ثنائية فهد المولد قبل منتصف الشوط الأول.

لم تتغير أحداث مجريات المباراة في الشوط الثاني الذي واصل فيه الأخضر السعودي أفضليته ونجوميته الكبيرة في مجريات اللقاء، حيث استمرت السيطرة السعودية لكن غابت الأهداف عن الحضور.

وظهر المنتخب اليمني في شوط المباراة الثاني بخشونة تكررت كثيراً تجاه لاعبي المنتخب السعودي، حيث ودع «عبد الله عطيف» لاعب خط وسط المنتخب السعودي المباراة متأثراً بإصابته بعد تدخل أحد لاعبي منتخب اليمن، وبعدها بدقائق قليلة كاد سالم الدوسري يودع المباراة نتيجة للعب العنيف.

وزج الفرنسي إيرفي رينارد بسامي النجعي وعبد الله الحمدان مع الدقيقة السبعين كبديلين لكل من عبد الله عطيف المتأثر بالإصابة، وصالح الشهري الذي بحث من خلال استبداله رينارد بفاعلية هجومية أكبر من خلال الزج بالحمدان اللاعب الشاب.

هدأ اندفاع المنتخب السعودي تجاه شباك اليمن والبحث عن المزيد من الأهداف، وخلال الدقائق الأخيرة حاول المنتخب اليمني لأكثر من مرة تقليص الفارق إلا أن محاولاته تنتهي بالصلابة الدفاعية للأخضر السعودي.

وكانت بقية التبديلات التي أجراها الفرنسي إيرفي رينارد حضرت في الدقائق الأخيرة من عمر المواجهة، حيث زج بعلي الأسمري بديلاً عن عبد الإله المالكي في الدقيقة 87، قبل أن يتم إشراك محمد الكويكبي وعبد الرحمن غريب كبديلين عن سالم الدوسري وفهد المولد في الدقيقة الأخيرة من عمر المواجهة.


السعودية الدوري السعودي

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة