الاتحاد يسعى لحل أزمة الخراع وفيلا

الاتحاد يسعى لحل أزمة الخراع وفيلا

يبحث عن مهاجم خلفاً لبريغوفيتش
الأربعاء - 22 شوال 1442 هـ - 02 يونيو 2021 مـ رقم العدد [ 15527]
إدارة الاتحاد جددت الثقة بكاريلي وأمامها صيف ساخن لتراكم المطالبات المالية (المركز الإعلامي للاتحاد)

كشف مصدر مطلع لـ«الشرق الأوسط» عن فتح إدارة الاتحاد خطوط التفاوض مع عدد من اللاعبين المميزين في مركز الهجوم لاستقطاب أحدهم، ليكون بديلاً عن الصربي ألكسندر بريغوفيتش حيث تجرى المفاوضات مع الأخير للتوصل لإنهاء العلاقة التعاقدية معه بالتراضي.
وبحسب المصدر؛ فإن طاولة المفاوضات الاتحادية تضم عدداً من الأسماء في قارات أفريقيا وأوروبا وأميركا اللاتينية، حيث جرت المفاضلة بين عدد من الأسماء وتحديد الأولويات قبل فتح خطوط التفاوض لحسمها مبكراً مع أفضل الأسماء لتعزيز صفوف الفريق للموسم الرياضي الجديد.
وباتت علاقة بريغوفيتش مع الاتحاد «معدودة» رغم ارتباطه بعقد مع النادي إلى 2023، حيث بات قريباً من الانتقال إلى باوك اليوناني أو النجم الأحمر الصربي خلال الانتقالات الصيفية المقبلة؛ بحسب ما تناولته وسائل إعلامية صربية.
في المقابل؛ أكد المصدر احتواء إدارة الاتحاد أزمة مستحقات الثنائي اللاعب فيصل الخراع ووسيط اللاعبين جون فيلا، وذلك بعد إمهال لجنة الانضباط القائمين على النادي 30 يوماً لسداد المبالغ المستحقة أو الخصم 6 نقاط من رصيد الفريق في بطولة الدوري السعودي بواقع 3 نقاط في كل قضية.
وأشار المصدر إلى تحركات اتحادية لتأمين مبالغ الثنائي الخراع وفيلا تمهيداً لتسليمهما مستحقاتهما لدى النادي التزاماً بقرار مركز التحكيم الرياضي وتجنباً للعقوبة التي أقرتها لجنة الانضباط بحسب المادة «85» والتي تنص على خصم نقاط من النادي أولاً، ثم المنع من التسجيل ثانياً، وأخير الهبوط للدرجة الأدنى.
وكان أحمد كعكي؛ نائب رئيس الاتحاد، أكد أن إدارة النادي ستعمل على حفظ حقوق النادي وتجنيبه أي عقوبات تهدد مسيرته، رغم تحفظهم على بعض القرارات لاعتبارات عدة؛ منها التوقيت.
وكان الخراع انتقل إلى نادي الاتحاد لمدة 5 مواسم عام 2015، قادماً من نادي هجر، وفي نهاية قضية مستحقاته توجه إلى مركز التحكيم بعد أن حكمت له غرفة فض المنازعات بـ400 ألف ريال، حيث رفض ذلك، واستأنف القضية، ليكسب حكماً آخر بمبلغ مليون و600 ألف ريال.
إلى ذلك؛ شرعت إدارة الاتحاد في الترتيب للموسم الرياضي الجديد، حيث تبذل المساعي للإبقاء على الجهاز الإداري؛ يتقدمهم حامد البلوي المدير التنفيذي، ومشعل السعيد مدير الكرة، بعد أن جرى تجديد الثقة بالجهاز الفني بقيادة البرازيلي فابيو كاريلي لموسم رياضي آخر، والإبقاء على محترف الفريق كريم الأحمدي ضمن صفوف الفريق إلى نهاية الموسم المقبل في ظل المستويات المتميزة التي يقدمها مع الفريق.
كما اتجهت إدارة الاتحاد لتفعيل بند شراء عقد المحترف المصري أحمد حجازي من نادي بروميتش الإنجليزي تزامناً مع انتهاء الإعارة، وسط أنباء أشارت إلى أن اتفاق نادي الاتحاد مع ويست بروميتش، في حال شراء العقد، سيكون لمدة عامين بقيمة 6 ملايين يورو، وحصة اللاعب 3 ملايين يورو للعام الواحد بخلاف حصة النادي.
في حين اتجهت الإدارة الاتحادية لتجديد عقود عدد من اللاعبين المشارفة عقودهم على الانتهاء؛ يتقدمهم الثنائي سعود عبد الحميد بعد اقترابه من الدخول في الفترة الحرة، وعمر هوساوي الذي وقع الموسم رياضي عقداً احترافياً لمدة عام فقط.
كما تقرر استمرار البرازيليين رومارينهو ومارسيلو غروهي في ظل ارتباطهما بعقود ما زالت قائمة مع النادي، إلى جانب العطاءات الفنية التي يقدمانها مع الفريق، في الوقت الذي يخضع فيه الثنائي غاري روديغيز وبرنو هنريكي لتقييم لتحديد استمرارهما مع الفريق وفقاً للرؤية الفنية للجهاز الفني للفريق.
ويرتبط البرازيلي رومارينهو مع النادي بعقد يمتد إلى 2022 بعد أن جرى تجديد عقده في نوفمبر (تشرين الثاني) 2019 لموسمين إضافيين، فيما يرتبط مواطنه الحارس غروهي مع النادي بعقد يمتد إلى 3 سنوات ونصف بعد أن جرى التعاقد معه في يناير (كانون الثاني) 2019.
من جهة أخرى، يعتزم عدد من لاعبي الاتحاد استغلال الإجازة الممنوحة لهم مع نهاية الموسم الرياضي، للدخول في برامج إعدادية على نفقتهم الخاصة بأحد المراكز المختصة؛ يتقدمهم زياد الصحافي وعبد الرحمن العبود، وذلك تأهباً للموسم الرياضي الجديد.


رياضة

اختيارات المحرر

فيديو