إصابات مصر الإجمالية تقترب من 260 ألفاً

إصابات مصر الإجمالية تقترب من 260 ألفاً

الأحد - 19 شوال 1442 هـ - 30 مايو 2021 مـ رقم العدد [ 15524]
مركز كبير للتطعيم ضد «كورونا» في القاهرة (إ.ب.أ)

جددت مصر دعوتها لمواطنيها للتسجيل على الموقع الإلكتروني لوزارة الصحة لتلقي لقاح «كورونا»، فيما أكدت وزارة الصحة أن «اللقاح يقلل من فرص الإصابة بالفيروس، ويقلل فرص العدوى وشدة الأعراض». وأضافت، أمس، أن «لقاحات كورونا آمنه وفعالة وتحفز الجهاز المناعي لإنتاج أجسام مضادة لمواجهة العدوى الفيروسية».

وسجلت إصابات «كورونا» في مصر «1133 حالة جديدة ثبتت إيجابية تحاليلها معملياً للفيروس، و46 حالة وفاة جديدة». ووفق إفادة لوزارة الصحة، فإن «إجمالي العدد الذي تم تسجيله في مصر بالفيروس، حتى مساء أول من أمس، هو 259540، من ضمنهم 190254 حالة تم شفاؤها، و14950 حالة وفاة».

وخصصت «الصحة المصرية» 400 مركز ثابت على مستوى ربوع البلاد لتلقي اللقاح، بالإضافة إلى مركز أرض المعارض بضاحية مدينة نصر شرق القاهرة، فضلاً عن التنسيق مع المحافظين لتخصيص مراكز مماثلة بجميع المحافظات، ضمن خطة الدولة للتصدي للجائحة. وتؤكد «الصحة» استمرار «مصر في استقبال دفعات لقاحات الفيروس تباعاً، ضمن الاتفاقيات الموقعة مع الشركات المختلفة والتحالف الدولي للأمصال واللقاحات (جافي)، وذلك بالتوازي مع إنتاج اللقاح محلياً داخل مصر».

في حين وضعت الجامعات المصرية إجراءات وضوابط احترازية أثناء امتحانات الفصل الدراسي الثاني للوقاية من الفيروس. وقال الدكتور محمد الخشت، رئيس جامعة القاهرة، إنه «تم توفير قاعات تستوعب أعداد الطلاب بما يحقق التباعد الاجتماعي، وتوفير طواقم طبية وسيارات إسعاف بالحرم الجامعي، فضلاً عن تخصيص غرف للعزل». وكان المجلس الأعلى للجامعات في مصر قد وجه بـ«توفير كواشف للحرارة، وكمامات، ومطهرات على منافذ الكليات، وعمل بوابات تعقيم أمام وبداخل كل مقار وصالات الامتحانات، والالتزام التام بوجود مسافة 2 متر بين كل طالب وآخر داخل صالات الامتحانات».

إلى ذلك، أكد المستشار حنفي جبالي، رئيس مجلس النواب المصري (البرلمان)، أن «الظروف الاستثنائية والحرجة التي تمر بها البشرية جراء الاجتياح الوبائي المفاجئ للفيروس، وما ترتب عليها من تداعيات وخيمة، وآثار بالغة القسوة، على جميع الأصعدة والمستويات، خلفت ندوباً غائرة في جسد البشرية». ولفت خلال كلمة له في أعمال الجمعية الـ142 للاتحاد البرلماني الدولي بعنوان «التغلب على وباء اليوم وبناء غد أفضل... دور البرلمانات»، إلى أن «عدم عدالة توزيع اللقاحات من شأنه تجاهل مبادئ العدالة الإنسانية وقواعد العيش المشترك العالمي»، مشيراً إلى أن «هناك تفاوتاً في عملية توزيع اللقاحات المضادة لفيروس كورونا بين الدول الغنية والفقيرة»، داعياً، بحسب بوابة «الأهرام» الرسمية في مصر، أمس، البرلمانيين في العالم إلى «دعم عدالة توزيع اللقاحات ووضع معايير موضوعية في تحديد أولويات وأفضليات توزيع تلك اللقاحات عالمياً».


مصر فيروس كورونا الجديد

اختيارات المحرر

فيديو