جيورجيو أرماني يعود للسينما

جيورجيو أرماني يعود للسينما

الأربعاء - 7 ذو القعدة 1434 هـ - 11 سبتمبر 2013 مـ
علاقة المصمم الإيطالي جيورجيو أرماني بالسينما تعود إلى أكثر من 30 عاما، عندما صمم أزياء ريتشارد غير في فيلم «أميركان جيغولو». لم يكن اسمه حينها قد لمع بعد، وكان يتلمس طريقه إلى العالمية، لهذا كان نجاح الفيلم بالنسبة له خبطة إعلامية لا تُقدر بثمن رفعت من أسهمه وجعلت الكل يهتف باسمه، ويتهافت على ت...

علاقة المصمم الإيطالي جيورجيو أرماني بالسينما تعود إلى أكثر من 30 عاما، عندما صمم أزياء ريتشارد غير في فيلم «أميركان جيغولو». لم يكن اسمه حينها قد لمع بعد، وكان يتلمس طريقه إلى العالمية، لهذا كان نجاح الفيلم بالنسبة له خبطة إعلامية لا تُقدر بثمن رفعت من أسهمه وجعلت الكل يهتف باسمه، ويتهافت على تصاميمه. والحقيقة أن البدلات التي قدمها في ذلك الوقت لا تزال مواكبة للعصر الحالي، خصوصا أنها ألهمت «سافيل رو» البريطاني، كما ألهمت كثيرا من الرجال الذين غيروا رأيهم في الموضة وطريقتهم في التعامل معها.بعد صدور الفيلم، اشتهر أرماني، وتوسعت إمبراطوريته ومسؤولياته، ورفض كثيرا من العروض السينمائية مفضلا التركيز على مناسبات السجاد الأحمر. فهي أسهل وأجدى من الناحية الإعلامية والتجارية على حد سواء. لكن يبدو أن النجمة جودي فوستر، التي اعترف أنها من نجماته المفضلات، نجحت في إقناعه بأن يغير رأيه. فقد قدم لها مجموعة من التايورات المفصلة، تتميز بلمسات عصرية لا تخفى على العين، سواء تعلق الأمر بنوعية الأقمشة أو بالتصاميم. وتعتبر هذه اللمسات العصرية مهمة، من ضروريات سيناريو فيلم «إليسيوم»، (Elysium) الذي تجري أحداثه في عام 2154، وتلعب فيه جودي فوستر دور امرأة ثرية تقطن في محطة فضائية، بعد أن نجت بنفسها من الدمار الذي لحق بكوكب الأرض وسكانه.

لم يكتفِ أرماني بتصميم أزياء جودي فوستر، بل صمم أيضا قطع الأثاث التي ظهرت في لقطات من فيلم «بارانويا» (Paranoia)، من الكنبات والأباجورات إلى الطاولات والكراسي والخزانات. الفيلم من بطولة غاري أولدمان، أمبر هيرد، وهاريسون فورد، الذي لم يفوت على نفسه فرصة الظهور ببدلة و«بلايزر» من تصميم صديق تربطه به علاقة طويلة.


أخبار ذات صلة



اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة