وزير خارجية فرنسا سيحمل «رسالة شديدة اللهجة» إلى السياسيين اللبنانيين

وزير خارجية فرنسا سيحمل «رسالة شديدة اللهجة» إلى السياسيين اللبنانيين

أكد أن باريس «ستتعامل بحزم» مع من يعرقلون تشكيل حكومة جديدة
الأربعاء - 23 شهر رمضان 1442 هـ - 05 مايو 2021 مـ
وزير الخارجية الفرنسي جان إيف لو دريان (رويترز)

قال وزير خارجية فرنسا جان إيف لو دريان اليوم الأربعاء، إنه سيحمل رسالة شديدة اللهجة إلى السياسيين اللبنانيين عندما يزور بيروت، غداً (الخميس).
وأضاف الوزير على «تويتر» أن فرنسا ستتعامل بحزم مع الذين يعرقلون تشكيل حكومة لبنانية جديدة.
وقال: «اتخذنا إجراءات على مستوى الدول، وهي مجرد بداية».
وأفاد تقارير إخبارية اليوم بأن رئيس الوزراء المكلف سعد الحريري يدرس الاعتذار عن مهمة تشكيل الحكومة.
وذكر موقع «العربية نت» أن الزيارة الرسمية التي سيبدأها وزير الخارجية الفرنسي جان إيف لودريان للبنان مساء اليوم تتزامن «مع أجواء ترجح بقوة احتمال» اعتذار الحريري عن مهمة تشكيل الحكومة، التي مضى على تكليفه بها أكثر من ستة أشهر.
ونقل الموقع عن نائب رئيس «تيار المستقبل» مصطفى علوش القول إن «الرئيس الحريري لن ينتظر إلى ما لا نهاية، وهو بدأ بالتفكير جديا بهذا الاحتمال، ما دام تكليفه لم يُحدث ثغرة في جدار الأزمة القائمة».
وقال: «الاعتذار بات من الخيارات المطروحة على طاولة الرئيس الحريري رغم اقتناعه بأنه لن يحل المشكلة، بل سيدفع بالبلد إلى أزمة جديدة».
يذكر أنه كان تم تكليف الحريري في 22 أكتوبر (تشرين أول) 2020 بتشكيل حكومة جديدة تخلف حكومة حسان دياب الذي قدم استقالة حكومته في 10 أغسطس (آب) الماضي، على خلفية انفجار هز مرفأ بيروت في وقت سابق من ذلك الشهر.


لبنان لبنان أخبار العالم

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة