ناغلسمان يطلب الرحيل عن لايبزيغ لقيادة البايرن الموسم المقبل

ناغلسمان يقترب  من حلمه بتدريب البايرن (رويترز)
ناغلسمان يقترب من حلمه بتدريب البايرن (رويترز)
TT

ناغلسمان يطلب الرحيل عن لايبزيغ لقيادة البايرن الموسم المقبل

ناغلسمان يقترب  من حلمه بتدريب البايرن (رويترز)
ناغلسمان يقترب من حلمه بتدريب البايرن (رويترز)

دخل بايرن ميونيخ في مفاوضات جادة مع المدرب الشاب لنادي لايبزيغ، يوليان ناغلسمان، لأجل تولي الإدارة الفنية للفريق البافاري خلفاً لهانزي فليك الموسم المقبل.
وأشارت مصادر مقربة من نادي لايبزيغ أمس، إلى أن ناغلسمان (33 عاماً)، طلب بالفعل فسخ تعاقده مع الفريق الذي يمتد حتى 2023، وأن المدرب الشاب اتفق بالفعل على شروط تعاقده مع البايرن.
وأوضحت صحيفة «بيلد» الأكثر شعبية في ألمانيا أن لايبزيغ، المنافس الرئيسي لبايرن ميونيخ هذا العام في البوندسليغا، يطلب 30 مليون يورو من أجل تحرير ناغلسمان، بينما يعرض البايرن 15 مليون يورو. وفي حال تم دفع مثل هذا المبلغ في النهاية، فسيكون ذلك أغلى صفقة تعاقد مع مدرب في ألمانيا. ولم يعلن البايرن موافقته بعد على التخلي عن فليك والمرتبط مع النادي البافاري بعقد حتى عام 2023، رغم مطالبة المدير الفني بفك الارتباط في نهاية هذا الموسم بسبب خلافات مع إدارة النادي حول سياسة التعاقد، وتلقيه عرضاً لتولى قيادة المنتخب الألماني. ويعد فليك المرشح الأبرز لخلافة يواكيم لوف على رأس الإدارة الفنية للمنتخب الألماني عقب نهائيات كأس أوروبا الصيف المقبل. وفي هذه الحالة، سيطالب بايرن ميونيخ من جهته الاتحاد الألماني لكرة القدم بتعويض كبير لكي يستطيع أيضاً التعاقد مع ناغلسمان.
وكان فليك قاد بايرن للثلاثية (دوري وكأس ألمانيا ودوري أبطال أوروبا) في الموسم الماضي، لكن الأمور لا تسير على نحو جيد هذا الموسم سواء في علاقته مع بعض مسؤولي النادي، أو النتائج بخروجه من دوري الأبطال، وكأس ألمانيا. لكن فليك مرشح لحصد الدوري، حيث يحتاج للحصول على ثلاث نقاط في مبارياته الثلاث المتبقية بالبطولة من أجل الاحتفاظ باللقب رسمياً للموسم التاسع على التوالي، وربما يحقق ذلك حال فوزه على ضيفه بوروسيا مونشنغلادباخ في المرحلة المقبلة للبطولة يوم الثامن من مايو (أيار) المقبل.
وحذر كارل هاينز رومينيغه المدير التنفيذي للبايرن من أنه إذا أراد الاستجابة لرغبة فليك، فيجب على جميع الأطراف إيجاد حل مشترك يرضي النادي أيضاً.
ولم يخفِ المدرب الواعد ناغلسمان أبداً رغبته في العودة إلى بافاريا التي ولد فيها وتدريب بايرن ميونيخ في يوم من الأيام. ويبدو أن ناغلسمان الذي قاد العام الماضي لايبزيغ إلى نصف نهائي مسابقة دوري أبطال أوروبا (خسر أمام باريس سان جيرمان الفرنسي صفر - 3)، وأسهم في قيادته هذا الموسم إلى منافسة العملاق البافاري على لقب الدوري، في طريقه لتحقيق حلمه بتولى تدريب أكبر نادٍ بالبلاد.



أسطورة الكرة الإيطالية روبرتو باجيو يتعرض للاعتداء في سطو على منزله

روبرتو باجيو أحد أبرز نجوم كرة القدم الإيطالية عبر تاريخها (رويترز - أرشيفية)
روبرتو باجيو أحد أبرز نجوم كرة القدم الإيطالية عبر تاريخها (رويترز - أرشيفية)
TT

أسطورة الكرة الإيطالية روبرتو باجيو يتعرض للاعتداء في سطو على منزله

روبرتو باجيو أحد أبرز نجوم كرة القدم الإيطالية عبر تاريخها (رويترز - أرشيفية)
روبرتو باجيو أحد أبرز نجوم كرة القدم الإيطالية عبر تاريخها (رويترز - أرشيفية)

تعرّض أسطورة كرة القدم الإيطالية، روبرتو باجيو، الفائز بالكرة الذهبية بصفته أفضل لاعب في أوروبا عام 1993، لإصابة برأسه خلال السطو على منزله من قِبَل عصابة، مساء الخميس، أثناء مشاهدته وعائلته مباراة منتخب بلاده مع نظيره الإسباني في كأس أوروبا (0-1)، وذلك وفق ما أفادت به وسائل الإعلام المحلية.

وسطت مجموعة من قرابة 5 مسلحين على فيللا نجم يوفنتوس وميلان وبولونيا وإنتر وبريشيا السابق في ألتافيا فينشنتينا (شمال شرق البلاد)، وعندما حاول ابن الـ57 عاماً المقاومة، تعرّض للضرب بعقب المسدس، ليصاب بجرح عميق في رأسه.

ثم حُبِس باجيو وعائلته في غرفة لمدة 40 دقيقة، في حين تعرّض منزلهم للنهب؛ إذ سرق اللصوص أموالاً وأغراضاً شخصية وساعات وغيرها من الأشياء الثمينة.

وبعد مغادرة اللصوص، تمكّن وصيف بطل مونديال 1994 من كسر الباب والاتصال بالشرطة، قبل أن ينقل لاحقاً إلى غرفة الطوارئ في مستشفى أرزينيانو، إذ تلقّى العلاج بغرز في رأسه، وفق وسائل الإعلام.

واستمعت الشرطة إلى الأسرة لبدء التحقيق، وراجعت كاميرات المراقبة في المنزل.