بيع صورة ذاتية رقمية لإدوارد سنودن بـ5.5 مليون دولار

بيع صورة ذاتية رقمية لإدوارد سنودن بـ5.5 مليون دولار

السبت - 5 شهر رمضان 1442 هـ - 17 أبريل 2021 مـ
المتعاقد السابق في وكالة الأمن القومي الأميركية إدوارد سنودن (رويترز)

جمع المتعاقد السابق في وكالة الأمن القومي الأميركية إدوارد سنودن ملايين الدولارات للتبرع لمؤسسته الصحافية من خلال بيع عمل فني رقمي، أمس الجمعة.
وتم بيع صورة ذاتية لسنودن (37 عاماً) صنعت من صفحات وثائق محكمة أميركية مقابل ما قيمته حوالي 5.5 مليون دولار من العملة المشفرة «إيثيريوم»، حسب ما ذكرته وكالة الأنباء الألمانية.
وشكر سنودن مقدمي العطاءات في تغريدة على موقع «تويتر». وستوجه العائدات إلى مؤسسة حرية الصحافة، التي يقودها منذ عام 2017.
يذكر أن سنودن كشف عن أنشطة تجسس واسعة النطاق للحكومة الأميركية قبل فراره من الولايات المتحدة في عام 2013، أولاً إلى هونغ كونغ ثم إلى روسيا، حيث يعيش هناك منذ ذلك الحين.
وسنودن، مطلوب في الولايات المتحدة بتهم جنائية لانتهاكات أمنية تشمل فضح جهود الدولة للتجسس على المدنيين على نطاق واسع.
وقد تم أخذ الوثائق القانونية المستخدمة لصورة سنودن من قرار محكمة أعلن أن جمع وكالة الأمن القومي بيانات الهاتف الخاصة بالمدنيين كان عملاً غير قانوني.
وباع سنودن الصورة بوصفها «إن إف تي» أو غير قابلة للاستبدال. ولديها شهادة أصالة رقمية، مما يعني أنه في حين يمكن أن يكون هناك أي عدد من النسخ المتطابقة للصورة، فإن العمل المبيع هو الأصل الوحيد.


روسيا أميركا منوعات

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة