«بريكست» يفسد نشاط الحرفيين الألمان في بريطانيا

«بريكست» يفسد نشاط الحرفيين الألمان في بريطانيا

الثلاثاء - 23 شعبان 1442 هـ - 06 أبريل 2021 مـ رقم العدد [ 15470]

يفسد خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي أعمال الحرفيين الألمان في بريطانيا. وقالت خبيرة التجارة الخارجية في غرفة الحرف الألمانية في دوسلدورف، ماري - تيريز زوبيك، في تصريحات لوكالة الأنباء الألمانية: «لا يمكن للشركات وموظفيها حالياً العمل بأمان قانوني في بريطانيا في موقع بناء على سبيل المثال». وعزت زوبيك ذلك إلى اتفاقية التجارة بين لندن وبروكسل، لأنه منذ أن غادرت بريطانيا السوق الداخلية للاتحاد الأوروبي والاتحاد الجمركي، في الأول من يناير (كانون الثاني) الماضي، ازدادت التكاليف البيروقراطية بشكل كبير، إلى جانب التكاليف الباهظة للتأشيرات. وقالت زوبيك: «التقدم بطلب للحصول على تأشيرة دخول لعدة موظفين لا يكلف أموالاً فحسب، بل أيضاً وقتاً»، موضحة أن هذا الجهد غير مجدٍ بالنسبة للشركات الحرفية الصغيرة على وجه الخصوص. غير أنها أشارت إلى أن هناك استثناءات من هذه التعقيدات بالنسبة لشركات تصنيع الآلات التي اتفقت على التركيب أو الصيانة في عقد البيع، موضحة أنه لا يزال يُسمح لهذه الشركات بإرسال العمال المهرة إلى المملكة المتحدة من دون تأشيرة.


المملكة المتحدة بريكست أخبار ألمانيا

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة