«إيفاب» يعدّل قاعدة لمس الكرة بـ«اليد»

«إيفاب» يعدّل قاعدة لمس الكرة بـ«اليد»

أقر عدم احتساب المخالفة حال عدم التعمد
السبت - 22 رجب 1442 هـ - 06 مارس 2021 مـ رقم العدد [ 15439]
اجتماعات «IFAP» تتواصل لحل القوانين التي تثير الجدل (الشرق الأوسط)

أقر المجلس الدولي لكرة القدم لقوانين اللعبة يوم أمس، عدم احتساب مخالفة في حال لمس اللاعب الكرة بيده بشكل غير متعمد، ثم سجل زميله هدفاً بعدها، بعد أن كان في السابق يتم احتساب مخالفة ضد لاعب أو زميله عند لمس الكرة بالذراع أو اليد قبل تسجيل هدف أو صناعة فرصة للتسجيل.
في حين واصل المجلس الدولي لكرة القدم لقوانين اللعبة اعتماد استمرار إلغاء الأهداف، إذا جاءت بلمسة مباشرة باليد أو الذراع، حتى إذا كانت بطريقة غير مقصودة.
وقال المجلس في بيان عقب اجتماع الجمعية العمومية السنوي، إن الأهداف لن تلغى إذا لمس زميل بالفريق الكرة بيده دون قصد خلال بناء الهجمة. وذكر البيان: «بما أن تفسير حوادث لمس الكرة لليد لم يكن دائماً متسقاً بسبب التطبيقات غير الصحيحة للقانون، أكد الأعضاء أن ليس كل كرة تلمس يد/ ذراع اللاعب تعد مخالفة».
وسيطبق التغيير في قانون لمسة اليد من أول يوليو (تموز)، لكن ستحظى المسابقات بمرونة التطبيق قبل الموعد المحدد. وجاء القرار متأخراً بالنسبة لفولهام الذي ألغي هدف له بسبب لمسة يد غير مقصودة خلال هزيمته 1 - صفر من توتنهام هوتسبير في الدوري الإنجليزي الممتاز أول من أمس (الخميس).
ومن النقاط الشائكة في القانون عندما تجعل اليد أو الذراع الجسد «أكبر حجماً بشكل غير طبيعي» للتصدي لتسديدة أو تمريرة عرضية.
ولا تعني أي لمسة باليد أو الذراع وجود مخالفة، وأكد المجلس في الاجتماع أن الحكام يجب أن يستمروا في تقييم الحالة بالنظر إلى وضع الذراع أو اليد وحركة اللاعب. وأضاف المجلس أن تجارب التغييرات عند حدوث ارتجاجات من المتوقع أن تستمر حتى 2022 مع استمرار مراجعة خيار إجراء خمسة تبديلات بسبب ظروف «كوفيد - 19».
ويتم العمل بهذه التغييرات بداية من الأول من يوليو (تموز) المقبل، ولكن أيضاً يمكن العمل بها قبل هذا الوقت.
ومهد «إيفاب» الطريق أمام استخدام التبديلات الخمسة حتى كأس العالم في قطر 2022. وتم السماح بالتغيريين الإضافيين بسبب ضغط المباريات التي تسبب فيها وباء فيروس كورونا.


العالم رياضة

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة