ألمانيا تهدد روسيا بعقوبات جديدة بسبب سجن نافالني

ألمانيا تهدد روسيا بعقوبات جديدة بسبب سجن نافالني

الأربعاء - 28 جمادى الآخرة 1442 هـ - 10 فبراير 2021 مـ
المعارض الروسي أليكسي نافالني (أ.ب)

هدد وزير الخارجية الألماني هايكو ماس، اليوم (الأربعاء)، روسيا بفرض عقوبات جديدة عليها بسبب سجن المعارض الروسي البارز ألكسي نافالني والاعتقالات التي وقعت خلال الاحتجاجات التي تنادي بالإفراج عنه، وفقا لوكالة الأنباء الألمانية.
ورفض السياسي المنتمي للحزب الاشتراكي الديمقراطي إنهاء مشروع نورد ستريم 2 وذلك خلال كلمة ألقاها ماس أمام البرلمان.
وقال: «يجب أن توجه العقوبات للأشخاص المناسبين، وهم في هذه الحالة المسؤولون عن التعامل القمعي لسلطة الدولة مع مواطنيها، وليس للعاملين في نحو 150 شركة أوروبية غالبيتها من ألمانيا».
وأشار إلى «احتمال التصعيد» في حال وقف مشروع نورد ستريم 2، وحذر من أن العزل الاقتصادي الكامل لروسيا وللصين في الوقت نفسه من شأنه التقريب بين البلدين، وأن يخلق في نهاية المطاف «أكبر اتحاد اقتصادي عسكري».
وقال الوزير إن هذا لا يمكن أن يكون استراتيجية الغرب في هذا النزاع، «ولهذا فأنا أعترض على قطع كل الجسور مع روسيا».
وكانت محكمة في موسكو أصدرت قبل أسبوع حكما بالسجن لمدة 3 سنوات ونصف بحق نافالني لانتهاكه فترة المراقبة على خلفية عدم تسجيل الحضور أمام السلطات الروسية حيث كان في ألمانيا للعلاج ثم التعافي بعد إصابته بتسمم.


المانيا أخبار روسيا

اختيارات المحرر

فيديو