المغرب يشرع في التلقيح خلال أيام

المغرب يشرع في التلقيح خلال أيام

رخّص اللقاح الصيني وينتظر الشحنة الأولى الأربعاء
الأحد - 11 جمادى الآخرة 1442 هـ - 24 يناير 2021 مـ رقم العدد [ 15398]

أعلنت وزارة الصحة المغربية مساء أول من أمس (الجمعة) أنها رخصت بشكل عاجل للقاح الصيني الذي تنتجه شركة «سينوفارم» ضد فيروس «كورونا» المستجد، مؤكدة أن أول شحنة من هذا اللقاح ستصل إلى المغرب الأربعاء المقبل، وأن حملة التلقيح الجماعي ستبدأ في غضون الأسبوع المقبل.

وأوضحت الوزارة في بيان، أن اللجنة الوطنية الاستشارية المكلفة البت في ملفات التراخيص الاستعجالية للقاحات اجتمعت أول من أمس، وقررت بالإجماع أن اللقاح الصيني الذي طورته «سينوفارم» مطابق للمواصفات والمعايير المعتمدة دولياً، ولتوصيات منظمة الصحة العالمية ذات الصلة.

وأضافت الوزارة أن اللقاح استوفى جميع الشروط المرتبطة بـ«الجودة والفاعلية والسلامة، وخلوه من أي أضرار جانبية محتملة»، مما يمكن مختبر «سينوفارم» الصيني من الحصول على ترخيص «بشكل استعجالي ستدوم مدة صلاحيته 12 شهراً».

وأوضحت الوزارة أن هذا القرار اتُّخذ بعد دراسة وفحص مجموعة من المعطيات العلمية والتقنية التي اشتملت على «عملية التصنيع، وطبيعة التحاليل المخبرية على المادة الأولية» وعلى اللقاح نفسه، ثم البيانات «ما قبل السريرية، وكذلك نتائج الدراسات السريرية»، مع تبيان «ثبات وعدم تغير خصائص اللقاح وفقاً لشروط تخزينه وتوزيعه واستعماله داخل مدة صلاحيته».

وأشارت الوزارة إلى أن اجتماع اللجنة الوطنية الاستشارية يندرج في إطار استكمال تقييم الملف التقني للقاح «سينوفارم» الصيني، الذي باشرته اللجنة خلال الأسابيع القليلة الماضية، واستناداً أيضاً إلى المعطيات العلمية والتقنية التي تقدم بها المختبر الصيني للجنة الوطنية الاستشارية.

وكشفت وزارة الصحة أنه سيتم التوصل بالدفعة الأولى من لقاح «سينوفارم» يوم الأربعاء 27 يناير (كانون الثاني) الحالي من الصين، مشيرة إلى أن المملكة اقتنت كمية من اللقاحات لفائدة 33 مليون نسمة (66 مليون جرعة من اللقاح المضاد لفيروس «كورونا»).

وكان المغرب قد توصل أول من أمس بأول شحنة من لقاح فيروس «كورونا» المستجد (كوفيد- 19) الذي طورته شركة «أسترازينيكا» البريطانية- السويدية.

وحطت طائرة تابعة لـ«الخطوط الملكية المغربية» أول من أمس بمطار محمد الخامس بمدينة الدار البيضاء، قادمة من مطار مومباي في الهند، محملة بأول شحنة من اللقاح، بعد أسابيع من الجدل الذي رافق تأخر الحصول على اللقاح وتعثر حملة التلقيح.

وبعد توصلها باللقاح أعلنت وزارة الصحة أنه سيتم إعطاء الانطلاقة الرسمية لعملية التلقيح الجماعي خلال الأسبوع المقبل، وستتم بصفة «تدريجية»، وتشمل أولاً الأشخاص الأكثر عرضة للإصابة بمرض «كوفيد- 19».

ومن بين الفئات التي ستعطى لها الأولوية: مهنيو الصحة البالغون من العمر 40 سنة فما فوق، والسلطات العمومية، وعناصر الجيش، ونساء ورجال التعليم ابتداء من 45 سنة، بالإضافة إلى الأشخاص المسنين البالغين 75 سنة فما فوق. كما ستشمل هذه العملية، في مرحلة أولية، المناطق التي تعرف نسباً مرتفعة من حالات الإصابة بـ«كوفيد- 19».


المغرب فيروس كورونا الجديد

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة