ترمب مدد حماية الخدمة السرية لـ13 فرداً من عائلته قبل مغادرته منصبه

ترمب مدد حماية الخدمة السرية لـ13 فرداً من عائلته قبل مغادرته منصبه

الخميس - 8 جمادى الآخرة 1442 هـ - 21 يناير 2021 مـ
عائلة الرئيس الأميركي السابق دونالد ترمب تحييه بينما يقف الأخير إلى جانب زوجته ميلانيا في مطار قاعدة أندروز بماريلاند (أ.ف.ب)

مدد الرئيس الأميركي السابق دونالد ترمب حماية الخدمة السرية لـ13 فرداً من عائلته، وذلك قبل مغادرته منصبه، وفقاً لصحيفة «إندبندنت».

وقال مصدر لصحيفة «واشنطن بوست» إن ترمب أصدر توجيهاً في أيامه الأخيرة في منصبه، وسع نطاق الحماية لتشمل دائرة الأسرة المقربة بعد مغادرته منصبه.

وسيحصل الأفراد على تفاصيل أمنية إضافية لمدة ستة أشهر أخرى بموجب التوجيه، بعد أن كانوا يتلقون تفاصيل أمنية على مدار 24 ساعة في اليوم على مدى السنوات الأربع الماضية.

وفقاً للمصدر، الذي تحدث دون الكشف عن هويته، أراد ترمب تمديد الحماية، التي يمولها دافعو الضرائب، لكل فرد من أفراد عائلته الذين كانوا يتلقونها خلال فترة رئاسته.

ولولا قرار ترمب هذا، لا يعتبر جميع الأفراد مؤهلين للحصول على الحماية، التي تُمنح عادة للرؤساء وأفراد أسرتهم المباشرين بعد مغادرة مناصبهم.

وبموجب القانون الفيدرالي، فإن ميلانيا زوجة ترمب وابنه بارون هما الشخصان الوحيدان المؤهلان للحصول على حماية الخدمة السرية.

وبصفتها زوجة الرئيس السابق، يحق لميلانيا الحصول على حماية مدى الحياة إلى جانب زوجها، في حين يحق لابنهما بارون البالغ من العمر 14 عاماً التمتع بالحماية حتى يبلغ من العمر 16 عاماً.

وبموجب توجيهات ترمب، سيستفيد كل من إيفانكا ترمب وجاريد كوشنر وأطفالهما الثلاثة، الذين من المقرر أيضاً أن ينتقلوا معه إلى فلوريدا من حماية الخدمة السرية الممتدة. كما يتضمن قرار الرئيس السابق ابنه دونالد جونيور وأطفاله الخمسة، وكذلك ابنته تيفاني، وابنه إريك وزوجته لارا.

وفي حين أن الرؤساء قادرون على تعيين حماية الخدمة السرية لأي شخص يختارونه بعد مغادرة المنصب، لم يقم أي رئيس في التاريخ الحديث بذلك لعدد كبير من الأشخاص مثل ترمب.

وسيتمتع بحماية الخدمة السرية، التي تكلف دافعي الضرائب الملايين، الرئيس الجديد جو بايدن وعائلته، بعد أن أدى اليمين كخليفة لترمب.

ومدد الرئيسان السابقان بيل كلينتون وجورج دبليو بوش الحماية لأطفالهما بعد مغادرة منصبهما، كما سعى باراك أوباما لحماية ممتدة لابنتيه أيضاً.


أميركا أخبار أميركا ترمب سياسة أميركية

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة