دراسة: كافايين القهوة يحفز نمو الشعر ويمنع تساقطه

دراسة: كافايين القهوة يحفز نمو الشعر ويمنع تساقطه

الأربعاء - 30 جمادى الأولى 1442 هـ - 13 يناير 2021 مـ

نشر موقع "اكسبريس" البريطاني ان الكافايين ربما يكون الأكثر إثارة للدهشة في منع الآليات التي تسبب تساقط الشعر وفقا لبحث جديد أجري في هذا النطاق.

وحسب الموقع، فان من المفيد النظر في تسلسل الأحداث التي تسبب الثعلبة ذكرية الشكل؛ وهي نوع دائم من تساقط الشعر يحدث عادة بسبب عوامل وراثية وبيئية؛ ففي هذه الحالة يحدث تساقط الشعر عادة عندما يتلف هرمون الديهدروتستوستيرون (DHT)، أو هرمون الذكورة بصيلات الشعر.

واضاف الموقع أن النساء اللواتي يعانين من الكثير من هرمون الديهدروتستوستيرون يمكن أن يعانين من تساقط الشعر. ويحدث تلف بصيلات الشعر تدريجيا، ما يؤدي في النهاية إلى الصلع.

وفي هذا الاطار، وجدت إحدى الدراسات المختبرية أن الكافايين يساعد في منع تأثيرات هرمون الذكورة في بصيلات الشعر لدى الذكور. كما انه يحفز استطالة جذع الشعر ما يؤدي إلى جذور شعر أطول وأوسع ويطيل مدة التنامي وهي مرحلة نمو الشعر.

يذكر ان الدراسة اختبرت آثار الكافيين على بصيلات الشعر الأنثوية ووجدت أن له تأثيرا معززا للنمو على بصيلات الشعر عند الإناث أيضا.

وخلصت الدراسة الى ان الكافايين يزيد من الدورة الدموية لبصيلات الشعر كونه أحد المنبهات، وهذا الامر يساعد على نمو الشعر بشكل أسرع ويصبح أقوى، ما يمنح الشعر مظهرا أكثر كثافة.

وأوصت الدراسة بمجموعة من العلاجات يمكن اتباعها ولكن بعد استشارة الطبيب. منها حقن الستيرويد التي تعطى في بقع الصلع، وكريمات الستيرويد لبقع الصلع، والعلاج المناعي بالمادة الكيميائية التي توضع على بقع الصلع، والعلاج بالضوء، حيث يسلط الضوء فوق البنفسجي على بقع الصلع، والوشم المستخدم ليبدو مثل الشعر القصير والحواجب، بالإضافة الى زراعة الشعر التي يتم فيها نقل خلايا الشعر إلى بقع رقيقة، وجراحة تصغير فروة الرأس التي يتم خلالها شد أجزاء من فروة الرأس مع الشعر وخياطتها معا، ولا ننسى زراعة الشعر الاصطناعي.


المملكة المتحدة الصحة

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة