إغلاق الحسابات... عقاب بنك شهير للعملاء الرافضين لارتداء الكمامة

إغلاق الحسابات... عقاب بنك شهير للعملاء الرافضين لارتداء الكمامة

الأربعاء - 30 جمادى الأولى 1442 هـ - 13 يناير 2021 مـ
شعار بنك «إتش إس بي سي» (رويترز)

حذّر بنك «إتش إس بي سي» عملاءه من إمكانية إغلاق حساباتهم المصرفية في حال رفضهم ارتداء أقنعة الوجه في مختلف فروعه ببريطانيا.
وحسب صحيفة «ذا صن» البريطانية، فقد جاء هذا التحذير وسط زيادة تفشي فيروس «كورونا» في المملكة المتحدة، حيث تم تسجيل أكثر من 3 ملايين إصابة بالفيروس وأكثر من 80 ألف وفاة جرَاءه.
ومع ذلك، سيظل مسموحاً لأولئك المعفيين طبياً بزيارة البنوك دون ارتداء الكمامة.
ويُسمح للبنوك بالبقاء مفتوحة خلال المستوى الثالث من الإغلاق في إنجلترا لأنها تقدم الخدمات المالية الأساسية. ولكن كجزء من الإرشادات الحكومية، فقد تم إدراجها في قائمة الأماكن العامة التي يجب على الأشخاص ارتداء الكمامات بها.
وهناك سيناريوهات قد يُسمح فيها للشخص بخلع الكمامة، من بينها حاجة موظفي البنك إلى رؤية وجه الشخص للتأكد من هويته.
ويُطلب من العملاء أيضاً زيارة الفروع فقط إذا لزم الأمر وإذا لم يتمكنوا من الحصول على المساعدة عبر الإنترنت أو عبر الهاتف.
وقال جاكي أوهي، رئيس شبكة فروع «إتش إس بي سي» في المملكة المتحدة: «قبل نزولك من البيت، فكّر جيداً فيما إذا كنت بحاجة شديدة إلى زيارة البنك أو يمكنك إدارة خدماتك المصرفية من منزلك بأمان عبر قنواتنا الرقمية».
وأضاف: «إذا قمت بزيارتنا، يرجى ارتداء الكمامة والحفاظ على مسافة آمنة بينك وبين الآخرين».
وتابع أوهي: «إذا عرّض العملاء أنفسهم أو زملاءنا للخطر، دون إعفاء طبي، فإننا نحتفظ بالحق في إغلاق حساباتهم».
وأخبر البنك صحيفة «ذا صن» أنه لم يضطر بعد إلى إغلاق أي حسابات بسبب الكمامة.


لندن فيروس كورونا الجديد

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة