الشرطة التركية تلاحق عسكريين في 14 ولاية للاشتباه بانتمائهم لجماعة غولن

الشرطة التركية تلاحق عسكريين في 14 ولاية للاشتباه بانتمائهم لجماعة غولن

الجمعة - 12 شهر ربيع الثاني 1442 هـ - 27 نوفمبر 2020 مـ
أفراد من الشرطة التركية (أرشيفية - أ.ف.ب)

بدأت قوات الشرطة التركية، فجر اليوم (الجمعة)، عملية أمنية لضبط 44 من الجنود الحاليين والسابقين المشتبه في انتمائهم لمنظمة فتح الله غولن، التي تصفها أنقرة بـ«الإرهابية»، بعدما صدرت بحقهم قرارات توقيف.
وبحسب ما نقلته وكالة الأنباء الألمانية، ذكرت مصادر أمنية أن قرارات توقيف صدرت عن مكتب الادّعاء العام بمدينة إسطنبول، بحق 44 عسكرياً، سابقين وحاليين، في 14 ولاية.
وفور صدور قرارات التوقيف، بدأت فرق مكافحة الإرهاب بمديرية الأمن العام بإسطنبول، عملية متزامنة لضبط المطلوبين، وتمكنت بالفعل من ضبط عدد منهم وجارٍ ضبط الباقين.
وتأتي هذه التوقيفات في إطار تحقيقات تجريها السلطات القضائية بخصوص عناصر «المنظمة الإرهابية» داخل صفوف الجيش.
وكانت محكمة في أنقرة أصدرت، أمس (الخميس)، أحكاماً بالسجن المؤبد بحق 337 شخصاً، أغلبهم عسكريون سابقون، في واحدة من أكبر المحاكمات المرتبطة بالانقلاب الفاشل الذي شهدته البلاد في عام 2016.
وألقت تركيا مسؤولية الانقلاب على عاتق فتح الله غولن، رجل الدين المقيم في الولايات المتحدة، ولا تزال العديد من المحاكمات ذات الصلة بالمحاولة الانقلابية مستمرة.
وفي أعقاب محاولة الانقلاب، تم فصل أكثر 75 ألف موظف حكومي واحتجاز أكثر من 40 ألف مشتبه به.


تركيا تركيا أخبار

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة