تقرير: الشركات القطرية فشلت في دفع حقوق العمال ذوي الأجور المنخفضة

تقرير: الشركات القطرية فشلت في دفع حقوق العمال ذوي الأجور المنخفضة

الخميس - 11 شهر ربيع الثاني 1442 هـ - 26 نوفمبر 2020 مـ
عمال بناء في استاد الجنوب خلال جولة إعلامية في الدوحة (إ.ب.أ)

عجزت الشركات في قطر عن دفع مستحقات العاملين ذوي الأجور المنخفضة من أجور أو مزايا أخرى، والتي بلغت نحو «مئات الملايين من الدولارات» وذلك منذ تفشي فيروس كورونا، وفقاً لبحث جديد أجرته منظمة إيكويدم الحقوقية.

وذكرت المنظمة المتخصصة في دراسات حقوق العمال، الأساليب التي اتبعتها الشركات القطرية في فصل آلاف العمال دون سابق إنذار، أو منحهم أجوراً مخفضة أو إجازة غير مدفوعة الأجر، أو حرمانهم من الراتب المستحق ومدفوعات نهاية الخدمة، أو إجبارهم على دفع تكاليف رحلاتهم إلى الوطن، بحسب ما نقلته صحيفة الغارديان البريطانية.

وكشفت نتائج التقرير عن توصل معدي التقرير إلى أن انتهاك حقوق العمالة ارتقى إلى مستوى «سرقة الأجور» على نطاق غير مسبوق، مما أدى إلى تعرض هؤلاء العمال لأزمات كبيرة جعلتهم غير قادرين على إرسال الأموال إلى أسرهم أثناء الوباء.

ويقول عامل نظافة من بنغلاديش، لم يتقاضَ راتبه منذ أربعة أشهر: «جئت إلى هنا للعمل ومساعدة عائلتي، لا لأكون متسولاً أعيش بمفردي»، فيما وثق التقرير تسريح نحو ألفي عامل في شركة بناء، بعدما امتنعت الشركة عن دفع الرواتب أو مكافأة نهاية الخدمة لمعظمهم. ويعمل نحو مليوني عامل مهاجر - معظمهم من جنوب آسيا - في قطر، والعديد منهم في مشاريع البناء المتعلقة بكأس العالم 2022.


المملكة المتحدة قطر سياسة

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة