البابا فرنسيس يتذكر مارادونا بحب ويصلي من أجله

البابا فرنسيس يتذكر مارادونا بحب ويصلي من أجله

الخميس - 11 شهر ربيع الثاني 1442 هـ - 26 نوفمبر 2020 مـ
البابا فرنسيس وهو يحيي لاعب كرة القدم الأرجنتيني الراحل دييغو مارادونا (يسار) خلال زيارته الفاتيكان في 12 أكتوبر 2016 (أ.ف.ب)

قال الفاتيكان إن البابا فرنسيس يتذكر أسطورة كرة القدم الأرجنتيني دييغو مارادونا بحب ويصلي من أجله، فيما
وصفه إعلام الكرسي الرسولي بأنه «شاعر كرة القدم».
والتقى مارادونا، الذي توفي أمس الأربعاء في منزله بالأرجنتين إثر أزمة قلبية، بالبابا عدة مرات في الفاتيكان بعد انتخاب فرنسيس في 2013 كأول بابا من أميركا اللاتينية.
وقال المتحدث باسم الفاتيكان ماتيو بروني: «أبلغ البابا بوفاة دييغو مارادونا، وهو يتذكر المرات التي قابله فيها في السنوات الماضية بكل حب، ويذكره في صلواته كما فعل في الأيام الماضية عندما علم بحالته».
فرنسيس من مشجعي فريق كرة القدم سان لورينزو في بوينس آيريس.
ونشر موقع الفاتيكان الإخباري الرسمي قصة وفاة مارادونا على صفحته الرئيسية بعنوان «شاعر كرة القدم».


أرجنتينا الفاتيكان

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة